قاذفة "بي-52" الأمريكية تتدرب على قصف القرم

© Arabic-military.comالقاذفة "بي 52 ستراتوفورتريس"
القاذفة بي 52 ستراتوفورتريس - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قامت قاذفتان استراتيجيتان B-52H Stratofortress تابعتان للقوات الجوية الأمريكية برحلة تدريبية على البحر الأسود في إطار "الاندماج والاستعداد للتعاون مع الحلفاء والشركاء الأوروبيين"، حسبما أفاد بيان القيادة للقوات المسلحة الأمريكية في أوروبا.

وبحسب موقع المراقبة PlaneRadar، جرت الرحلة في 19 أكتوبر/تشرين الأول، واقتربت إحدى القاذفات من القرم وتدربت على القصف.

واستغرقت الرحلة 12 ساعة، وخلالها تدربت القوات الأمريكية مع العسكريين من رومانيا وأوكرانيا وجورجيا، وفقا للقيادة.

تم إنتاج طائرة بوينغ B-52H Stratofortress بين عامي 1952 و 1962 وتم إنشاؤها كقاذفة استراتيجية قادرة على إيصال قنبلتين نوويتين حراريتين بقوة عالية إلى أي نقطة في الاتحاد السوفيتي. واليوم، تظل الطائرة القاذفة البعيدة المدى الرئيسية لسلاح الجو الأمريكي.

وهذه ليست المرة الأولى التي تظهر فيها هذه القاذفات على الحدود الروسية. في مارس / آذار، تدربت إحدى طائرات B-52H الأمريكية عدة مرات على قصف قاعدة أسطول البلطيق، وحلقت بضع قاذفات قنابل أخرى حول منطقة كالينينغراد. وتم إرسال مقاتلات اعتراضية روسية عدة مرات بسبب رحلات بي-52.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала