"أنصار الله" تجدد الدعوة للسودان لسحب قواته من اليمن

© REUTERS / REUTERS TVيحيى سريع الناطق الرسمي باسم الحوثييين يعلن المسؤولية عن الهجوم بطائرات دون طيار على المنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية من مكان غير معروف باليمن
يحيى سريع الناطق الرسمي باسم الحوثييين يعلن المسؤولية عن الهجوم بطائرات دون طيار على المنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية من مكان غير معروف باليمن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
جددت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، اليوم الأحد، دعوتها للسودان لسحب قواته من التحالف العسكري الذي تقوده السعودية ضدها في اليمن، مؤكدة حسن معاملتها للأسرى السودانيين.

القاهرة- سبوتنيك. وأفاد الناطق باسم القوات المسلحة الموالية للحوثيين، يحيى سريع، في بيان نشره عبر صفحته على (تليغرام)، بأنه التقى في صنعاء بعدد من أفراد الجالية السودانية والأسرى الذين جرى اعتقالهم أثناء المعارك.

ونقل البيان عن سريع تأكيده خلال اللقاء، على "عمق ومتانة العلاقات الأخوية التي تجمع الشعبين الشقيقين اليمني والسوداني منذ القدم".

وقال سريع، "نقدم رسالة لأخوتنا الشعب السوداني وفي الحكومة الجديدة، نقول لهم نحن أخوة، وما هي فائدة الحرب على إخوانكم؟ عليكم سحب قواتكم من اليمن".

الجيش السوداني - سبوتنيك عربي
قيادي بقوى "الحرية والتغيير" السودانية: سنسحب جنودنا من حرب اليمن
وأضاف "بالنسبة للأسرى، هم ضيوف عندنا، وبين إخوانهم وأشقائهم، ويحظون بكل الرعاية والاهتمام".

فيما قال نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي لشئون الإعلام، العميد عبد الله بن عامر، إن "القيادة السودانية السابقة ارتكبت خطاً فادحاً بحق الشعب السوداني من خلال مشاركتها في العدوان على اليمن"، مؤكدا أن "رهان الشعب اليمني هو على الشعب السوداني وليس على السلطة". على حد وصفه، وأن "الشعب السوداني الشقيق يمر بمرحلة تغيير مهمة، وهذا التغيير لن يكتمل إلا بانسحاب القوات السودانية من اليمن".

وكان سريع قد كشف في مؤتمر صحفي، أمس السبت، عن وقوع أكثر من 8 آلاف من القوة السودانية العاملة في إطار التحالف بين قتيل ومصاب ومفقود منذ بدء عمليات التحالف في اليمن.

وتشارك وحدات من القوات المسلحة السودانية في تحالف عسكري من دول عربية وإسلامية تقوده السعودية يقوم، منذ قرابة خمس سنوات بعمليات ضد جماعة أنصار الله "الحوثيين" وقوى متحالفة معها دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها الجماعة أواخر عام 2014.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала