الحكومة العراقية توجه قوات الأمن بمطاردة مهاجمي السفارة الأمريكية

© REUTERS / DEPARTMENT OF DEFENSEجنود الجيش الأمريكي داخل مجمع السفارة الأمريكية في بغداد
جنود الجيش الأمريكي داخل مجمع السفارة الأمريكية في بغداد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
وجه رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي قوات الأمن، بالبحث عن منفذي الاعتداء على السفارة الأمريكية باستخدام صواريخ كاتيوشا في المنطقة الخضراء قبل ساعات.

بغداد- سبوتنيك. وجاء في بيان رئيس حكومة تصريف الأعمال، مساء الأحد: "أمرنا قواتنا بالانتشار والبحث والتحري لمنع تكرار مثل هذه الاعتداءات، واعتقال من أطلق هذه الصواريخ لينال جزاءه أمام القضاء".

أنصار رجل الدين العراقي مقتدى الصدر يحملون صورة له خلال تجمع ضد تصريحات وزير الخارجية البحريني بالقرب من قنصلية البحرين في بغداد - سبوتنيك عربي
الصدر يلغي المظاهرات المناهضة لأمريكا في العراق لتجنب "فتنة داخلية"

وأضاف عبد المهدي: "نستهجن استمرار هذه الأعمال المدانة والخارجة عن القانون، والتي تضعف الدولة وتمس بسيادتها وبحرمة البعثات الدبلوماسية الموجودة على أرضها، ونؤكد التزام الحكومة بحماية جميع البعثات".

وكشف مصدر أمني عراقي، اليوم الأحد، لوكالة "سبوتنيك" عن استهداف المنطقة الخضراء وسط العاصمة العراقية بغداد، بأربعة صواريخ كاتيوشا، مضيفًا أن صفارات الإنذار دوت محذرة القاطنين بوجود مخاطر وعليهم ولحثهم على الذهاب للملاجئ الآمنة".

هذا واستهدفت المنطقة الخضراء في الفترة الأخيرة بسلسلة من الهجمات الصاروخية آخرها كان بداية الشهر الحالي، إذ قال الجيش العراق في بيان، إن صاروخي كاتيوشا سقطا داخل المنطقة الخضراء شديدة التحصين ببغداد والتي تضم المباني الحكومية وبعثات دبلوماسية أجنبية.

ونقلت مراسلة "سبوتنيك"، عن مصدر أمني، قوله إن القصف الصاروخي دفع السفارة الأمريكية إلى إطلاق صافرات الإنذار، مبينا أن صاروخين سقطا بالقرب من محيط السفارة تحديدا على الشاطئ، والجرف.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала