الدولار يرتفع بسبب المستثمرين الذين يخشون الأسوأ نتيجة أزمة كورونا

تابعنا عبرTelegram
عاد الدولار للارتفاع، اليوم الأربعاء، بعدما تدافع المستثمرون والشركات، الذين يخشون الأسوأ نتيجة أزمة كورونا، على شراء العملة الأمريكية.

صعدت العملة الأمريكية مقابل معظم العملات الرئيسية، بعد يوم من تكبدها أسوأ انخفاض مقابل سلة من العملات في نحو أسبوعين؛ وفقا لـ"رويترز".

وارتفع الدولار مقابل الجنيه الاسترليني واليورو والين والفرنك السويسري.

بورصة فرانكفورت - سبوتنيك عربي
مخاوف من كساد عظيم... هل تستطيع الحكومات إنقاذ الاقتصاد العالمي؟
ارتفعت العملة الأمريكية في أحدث تعاملات 0.1 % إلى 1.0871 دولار لليورو وصعد بالنسبة ذاتها مقابل الاسترليني إلى 1.2315 دولار على الرغم من أنه يظل غير قادر على تعويض الانخفاضات التي سجلها أمس الثلاثاء.

وصعدت العملة الأمريكية 0.2 بالمئة مقابل الين والفرنك إلى 108.93 ين و0.9714 فرنك.

وتجاوزت الإصابات بفيروس كورونا المستجد في جميع أنحاء العالم، مليون و400 ألف إصابة، ونحو 82 ألف حالة وفاة، فيما تخطى عدد المتعافين 302 ألفا.

وصنفت منظمة الصحة العالمية فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض (كوفيد-19)، الذي ظهر في الصين أواخر العام ‏الماضي، يوم ‏‏11 آذار/ مارس، وباءً عالميا، مؤكدة أن أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

وأجبر الوباء العديد من دول العالم، وعلى رأسها دول ‏كبيرة ‏بإمكانياتها وعدد سكانها، على اتخاذ إجراءات استثنائية؛ ‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي العدوى القاتلة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала