الأردن...صفر إصابات بفيروس كورونا اليوم

© REUTERS / Muhammad Hamedأفراد من الجيش الأردني يقف أمام فندق تحول إلى حجر صحي بسبب فيروس "كورونا"، عمان، الأردن، 18 مارس/ آذار 2020
أفراد من الجيش الأردني يقف أمام فندق تحول إلى حجر صحي بسبب فيروس كورونا، عمان، الأردن، 18 مارس/ آذار 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن وزير الصحة الأردني، سعد جابر، عدم تسجيل أية حالة كورونا في المملكة، اليوم، إلا أنه أشار إلى تسجيل حالتين لسائقين على الحدود يحملان جنسية غير أردنية، كذلك أعلن تسجيل 6 حالات شفاء من فيروس كورونا.

أفراد من الجيش الأردني يقف أمام فندق تحول إلى حجر صحي بسبب فيروس كورونا، عمان، الأردن، 18 مارس/ آذار 2020 - سبوتنيك عربي
الحكومة الأردنية تؤكد عدم السماح بخروج الأطفال وكبار السن من المنازل
عمان - سبوتنيك. وأعلن جابر خلال الإيجاز الصحفي اليومي حول مستجدات فيروس كورونا في الأردن أنه "لم تسجل اليوم في المملكة أية حالة كورونا لكن سجلت حالتين لسائقين على الحدود يحملان جنسية غير أردنية، كذلك سجل 6 حالات شفاء وبالتالي بقي 66 مريضا تحت العلاج".

تجدر الإشارة إلى أن عدد الإصابات الكلي بفيروس كورونا المستجد في الأردن منذ بدء الوباء بلغ 453 حالة، من بينها 362 حالة تماثلت للشفاء، و8 حالات وفيات.

ومن جهته جدد وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة التأكيد أنّ "الحكومة ستقوم بإصدار أمر دفاع جديد، يتمّ من خلاله فرض عقوبات على المنشآت، ووسائل النقل العام، التي لا تلتزم بإجراءات الوقاية والسلامة العامّة المعلنة، أو التي لا يلتزم العاملون فيها ومرتادوها بلبس الكمّامات".

وأعلنت الحكومة الأردنية قرار تعديل إجراءات الحظر في ثلاث محافظات هي: مأدبا، وجرش، وعجلون، إذ سيتم السماح للمواطنين في هذه المحافظات بالخروج سيراً على الأقدام، أو باستخدام مركباتهم بغضّ النظر عن أرقامها، ما بين الساعة الثامنة صباحاً وحتّى السادسة مساءً، وتطبّق فيها نفس الإجراءات التي تمّ تطبيقها في المحافظات السابقة، التي شهدت تعديل إجراءات الحظر.

وتجدر الإشارة إلى أن الحكومة أعلنت، يوم 19 نيسان/ أبريل، قرارها بتعديل إجراءات حظر التجوّل في محافظات الكرك والطفيلة ومعان، وبنفس الإجراءات المتّبعة في محافظة العقبة، بحيث يتمّ إغلاق كلّ محافظة عن الأخرى، والسماح للمواطنين فيها بالحركة ما بين الساعة العاشرة صباحاً وحتى السادسة مساءً.

وجاء ذلك القرار الخاص بمحافظات الجنوب في المملكة في حينه نظراً لعدم وجود إصابات بفيروس كورونا.

تجدر الإشارة إلى أنه منذ منتصف شهر آذار/ مارس الماضي، تم تعطيل جميع المؤسسات إلا من تتطلب طبيعة عمله الخروج، ويتزود الأردنيون منذ ذلك الحين بحاجاتهم الأساسية عبر شراء ما يحتاجونه مشياً على الأقدام وفي مناطق سكنهم فقط.

ورغم قلة عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في الأردن، إلا أن الحكومة الأردنية ومنذ وقت مبكر تتخذ إجراءات مشددة للحد من انتشار الفيروس في البلد، وتتبع المملكة بذلك سياسة وقائية للحد من انتشار المرض، إذ أعلن يوم 14 أبريل الماضي وزير الأوقاف الأردني محمد الخلايلة استمرار إغلاق المساجد في الأردن بهدف مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، وبالتالي إقامة صلاة التروايح خلال شهر رمضان في البيوت وليس في المساجد.

كما أعلنت الحكومة الأردنية منذ يوم 14 مارس الماضي مجموعة إجراءات احترازية مشددة للحد من انتشار فيروس كورونا، كان من بينها تعطيل المدارس والجامعات وإغلاق الأماكن السياحية ووقف الصلاة في جميع مساجد المملكة وكنائسها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала