قنونو: رصدنا كمية هائلة من الألغام التي فخخت بها قوات حفتر منازل المدنيين

تابعنا عبرTelegram
أعلن المتحدث باسم الجيش الليبي، العقيد طيار، محمد قنونو، أنه رصد كمية هائلة من الألغام التي فخخت بها قوات المشير خليفة حفتر منازل المدنيين قبل فرارها من تمركزاتها بالمنازل في محاور صلاح الدين والمشروع وعين زارة.

وقال في بيان حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه إنه "صدرت التعليمات لسرايا وفرق الهندسة العسكرية بمسح كامل المناطق المحررة وانتشال الألغام وبقايا القذائف المتفجرة وغير المتفجرة قبل السماح للمدنيين بالعودة إلى منازلهم".

الجيش الوطني الليبي في طرابلس، ليبيا - سبوتنيك عربي
تركيا: حفتر يخسر قوته بفضل دعمنا للوفاق وعلى داعميه إعادة النظر في مواقفهم
وتابع أن "قوات حفتر زرعت أنواع مختلفة من الألغام في المزارع والطرق الرئيسية والفرعية ومداخل المنازل".

وأشار إلى أن "الألغام التي زرعتها قوات حفتر تستخدم ضد المركبات والآليات، بينما أدخلت على ألغام أخرى تعديلات تنفجر بمرور الأفراد، ما يشكل خطرا أكبر على المدنيين". ‏

ولفت البيان إلى أن "أسلوب تفخيخ المنازل والطرق الذي تستخدمه قوات خليفة حفتر هو نفس الأسلوب الذي انتهجه تنظيم "داعش" الإرهابي في سرت قبل تحريرها في ديسمبر/ كانون الأول 2016 في ملحمة عملية البنيان المرصوص".

وتعاني ليبيا انقساما حادا في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجيش الوطني، وبين الغرب حيث المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج، وهي الحكومة المعترف بها دوليا إلا أنها لم تحظ بثقة البرلمان.

وتدور بالعاصمة الليبية طرابلس ومحيطها، منذ الرابع من أبريل/ نيسان من العام الماضي، معارك متواصلة بين قوات الجيش الليبي وقوات تابعة لحكومة الوفاق، خلفت مئات القتلى وآلاف الجرحى.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала