"تركه ينزف حتى الموت".. الجيش الإسرائيلي يقتل شابا فلسطينيا من ذوي الاحتياجات الخاصة

© AP Photo / Majdi Mohammedالضفة الغربية، الجيش الإسرائيلي، مايو 2020
الضفة الغربية، الجيش الإسرائيلي، مايو 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قتلت قوات الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم السبت، شابا من ذوي الاحتياجات الخاصة، قرب باب الأسباط في البلدة القديمة من مدينة القدس.

فبحسب ما نقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، فإن القوات الإسرائيلية أطلقت النار "بدم بارد" على الشاب إياد الحلاق (30 عاما) وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، ويدرس في مؤسسة البكرية- الوين للتعليم الخاص في القدس المحتلة.

وأضافت أن "قوات الاحتلال تركت الشاب الحلاق ينزف على الأرض ومنعت أحدا من الاقتراب منه، حتى ارتقى شهيدا".

وأغلقت القوات الإسرائيلية الأبواب الرئيسية المؤدية الى البلدة القديمة من القدس المحتلة، كما اقتحمت منزل القتيل في حي وادي الجوز.

وادعت انها اشتبهت بأن الشاب كان يحمل مسدسا، وتبين لها فيما بعد أنه لم يكن مسلحا، وأنها فتحت تحقيقا.

هذا وكان الجيش الإسرائيلي قد أطلق النار يوم أمس الجمعة، على شاب فلسطيني بزعم محاولته تنفيذ عملية دهس ضد الجنود الإسرائيليين شمال غرب رام الله.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في بيان مقتضب وصل لوكالة "سبوتنيك": "حاول مخرب فلسطيني دهس عدد من الجنود الذين يعملون قرب عين ماء شمال غرب رام الله".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала