الصحة السعودية: أغلب إصابات كورونا لا تحتاج رعاية طبية مكثفة

© REUTERS / AHMED YOSRIالسعودية تواجه فيروس كورونا المستجد
السعودية تواجه فيروس كورونا المستجد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت وزارة الصحة السعودية إن أغلب الحالات التي تتم إصاباتها بفيروس كورونا لا تستلزم رعاية طبية مكثفة.

وأوضح الدكتور محمد العبد العالي المتحدث باسم وزارة الصحة، في إيجاز صحفي، اليوم الثلاثاء: "معظم الحالات التي يتم إصاباتها بفيروس كورونا، علينا أن نتنبأ -بحمد لله- أنها لا تستلزم رعاية طبية مكثفة؛ لأنها تكون من غير أعراض وصحيًّا مستقرة وفي الغالب مطمئنة"، وفقا لصحيفة "عاجل" السعودية.

مواطن سعودي يرتدي قناعًا وقائيًا كإجراء احترازي ضد فايروس كورونا، يسير أمام لوحة جدارية تظهر وجه الملك سلمان بن عبد العزيز ، في العاصمة الرياض ، 15 مارس 2020.  - سبوتنيك عربي
الصحة السعودية توضح أسباب زيادة الإصابات بفيروس كورونا

وأضاف العبد العالي: "الحالات الإيجابية التي لا تستلزم رعاية طبية بعد تقييم الطبيب المختص أو المعالج، هي الحالات التي يمكن أن تكون في العزل المنزلي ولا يستلزم دخولها المستشفيات".

وأشار كذلك إلى أنه "أيضًا بالنسبة للحالات التي دخلت المستشفى ووضعها مستقر يمكن كتابة خروج لها لاستكمال فترة العزل في المنزل".

وأكد المتحدث باسم الصحة السعودية أن "العزل المنزلي بالإمكان أيضًا للمخالطين للحالات المؤكدة وأوضاعهم الصحية مستقرة، ولم تظهر عليهم أعراض، يمكنهم الجلوس في المنزل حتى استكمال الاطمئنان على نتائجهم".

وتابع: "هناك أمورًا مهمة سيأخذها الفريق أو الطبيب المعالج أو المختص عند أخذ هذا القرار، ومن ضمنها التأكد من اشتراطات معينة في بيئة المنزل مناسبة لهذا العزل".

وأعلنت وزارة الصحة السعودية، اليوم الثلاثاء، تسجيل 4267 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ما يرفع إجمالي الإصابات إلى 136315، في حين بلغت حالات التعافي، اليوم، 1650، ما يرفع الإجمالي إلى 89540، ووصل العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس إلى 1052 حالة، بعد تسجيل41 حالة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала