خبراء بريطانيون: خطر الموجة الثانية من كورونا أصبح حقيقيا الآن

© Sputnik . Justin Griffiths-Williams / الانتقال إلى بنك الصورالحجر الصحي في لندن، انتشار فيروس كورونا في بريطانيا، مارس 2020
الحجر الصحي في لندن، انتشار فيروس كورونا في بريطانيا، مارس 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
حذر أطباء بارزون القيادة السياسية والأحزاب في بريطانيا، من إمكانية تزايد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في البلاد، وقالوا إن حدوث موجة ثانية أصبح خطرا حقيقيا.

وبحسب وكالة "رويترز"، قال الأطباء في خطاب لهم: "من الصعب التنبؤ بشكل مستقبل الجائحة في بريطانيا، لكن الدلائل المتاحة تشير إلى أن التفشي المحلي مرجح والموجة الثانية خطر حقيقي".

صورة مجهرية إلكترونية لعينة من مريض، لجزيئات فيروس SARS-COV-2 (باللون الأصفر)، والمعروفة أيضًا باسم الفيروس التاجي الجديد كورونا، الفيروس الذي يسبب مرض Covid-19. - سبوتنيك عربي
اكتشاف هرمون يزيد احتمالات وفاة المصابين بفيروس كورونا

وأضافوا أن "العديد من عناصر البنية الأساسية المطلوبة لاحتواء الفيروس بدأت تترسخ، لكن ما زالت هناك تحديات كبيرة"، داعين إلى مراجعة ما يمكن عمله لتجنب موجة تفش جديدة لمرض كوفيد 19".

وتابعوا: "إن ذلك يجب أن يتركز على نقاط الضعف المطلوب العمل عليها بشكل عاجل لمنع المزيد من الخسائر في الأرواح، والحفاظ على الاقتصاد بأكمل وأسرع طريقة ممكنة".

نشر الخطاب في دورية "بريتيش ميديكال جورنال"، وكان من بين الموقعين عليه، رئيس الكلية الملكية للجراحين، ديريك ألدرسون، ورئيس الكلية الملكية للأطباء، آندرو جودارد، ورئيسة الكلية الملكية لطب الطوارئ، كاثرين هندرسون.

وقال رئيس الوزراء بوريس جونسون، أمس الثلاثاء، إن بإمكان الحانات والمطاعم والفنادق استئناف العمل في إنجلترا أوائل الشهر المقبل، مخففا إجراءات العزل العام التي كادت توقف تماما عجلة الاقتصاد.

وسجلت بريطانيا أكثر من 300 ألف إصابة بفيروس كورونا المستجد، وقرابة 43 ألف حالة وفاة، وهي بين أكثر 5 دول تضررًا من هذه الجائحة، التي طالت أكثر من 9.3 مليون شخص وتسببت بوفاة نحو 480 ألفًا على الصعيد العالمي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала