الخزعلي يوجه نصيحة أخيرة إلى الكاظمي بعد القبض على عناصر من "الحشد الشعبي"

© AP Photo / Khalid Mohammedالأمين العام لحركة عصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي
الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق الشيخ قيس الخزعلي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
حذر الأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي، رئيس الوزراء العراقي من الدخول في مواجهة مع الحشد الشعبي، مؤكدا أنه لا يوجد أي فصيل من فصائل المقاومة يستهدف المؤسسات الحكومية العراقية في المنطقة الخضراء.

واعتبر الخزعلي في مقابلة مع قناة "العهد" العراقية، أن اعتقال جهاز مكافحة الإرهاب عناصر من الحشد بأمر من رئيس الوزراء يعد "فوضى عارمة"، مؤكدا أنه لا توجد مذكرات قضائية للقبض على عناصر الحشد الشعبي بل هناك أوامر مباشرة بذلك من رئيس الحكومة.

وقال إن "ما من مسؤول عراقي قبل الكاظمي تجرأ على استهداف فصائل المقاومة العراقية"، مضيفا "أوجه لرئيس الوزراء نصيحة أخيرة، الأفضل له عدم دخول في مواجهة مع الحشد الشعبي لأنهم يمثلون الشعب".

وشدد الأمين العام لعصائب أهل الحق على أن "لا أحد يستطيع منع المقاومين من قتال القوات الأمريكية لإخراجها من العراق إذا لم تنسحب بالطرق السلمية"، مؤكدا أن حكومة الكاظمي مؤقتة هدفها إجراء انتخابات نيابية مبكرة والعبور بالبلاد أمنيا وصحيا لا أكثر.

كما أشار الخزعلي إلى أنه هناك محاولات أجنبية لضرب الحشد الشعبي، مؤكدا أن "بيان العمليات المشتركة بشأن مداهمة مقر الحشد الشعبي كتبه الأمريكيون، وأن العمليات المشتركة لم تصدر بيانا بهذا المستوى عند اغتيال الشهيدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس".

وختم قائلا إن "بقاء القوات الأمريكية في العراق، يعد احتلالا ولاسيما بعد تصويت البرلمان على إخراجها من البلاد"، مؤكدا أن كل عمليات القصف الأخيرة استهدفت مقرات القوات والسفارة الأمريكية في العراق".

يأتي ذلك بعد اعتقال مجموعة من عناصر "كتائب حزب الله"، خلال مداهمتها ورشة لتصنيع الصواريخ ومنصات إطلاقها، بمنطقة الدورة في بغداد، حيث انتشرت عناصر الكتائب عقب عملية الاعتقال في شوارع العاصمة العراقية، في وقت متأخر من فجر الجمعة، لينسحبوا عقب ذلك.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала