روسيا تقترح إبقاء نقطة تفتيش واحدة لإيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا

© Sputnik . Нэнси Сисель / الانتقال إلى بنك الصورسفير روسيا في الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا في اجتماع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة
سفير روسيا في الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا في اجتماع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن ممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، أن روسيا ستقدم مشروع قرار إلى مجلس الأمن الدولي، لإبقاء نقطة عبور حدودية واحدة فقط يتم من خلالها إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا برا- على الحدود مع تركيا.

الأمم المتحدة - سبوتنيك. وجاء في بيان نشر على موقع البعثة الدائمة على الإنترنت: "صوتت روسيا (ضد) مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي بشأن تمديد الآلية عبر الحدود، لتقديم المساعدة الإنسانية لسوريا قدمه وفدا بلجيكا وألمانيا".

منتدى آرميا 2019 - راجمة صواريخ سميرتش، المنظومة الصاروخية إسكندر-إم - سبوتنيك عربي
خبراء غربيون يقيمون الأسلحة الروسية المستخدمة في سوريا

وأضاف البيان: "سنقدم مشروع قرارنا، الذي يتضمن تمديد الآلية لمدة ستة أشهر، مع تخفيض عدد نقاط التفتيش الحالية إلى نقطة واحدة (نقطة تفتيش باب الهوى)".

في وقت سابق، اعترضت روسيا والصين في مجلس الأمن الدولي على مشروع قرار قدم من بلجيكا وألمانيا، من شأنه تمديد عمل معبرين حدوديين على الحدود بين سوريا وتركيا لإيصال المساعدات الإنسانية.

هذا وتبنى مجلس الأمن الدولي مطلع العام الجاري، قرارا من بلجيكا وألمانيا لتمديد العمل بآلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا لمدة ستة أشهر، إلى أن القرار يسمح بإدخال هذه المساعدات عبر منفذين حدوديين بدلا من أربعة منافذ.

وتم تعليق عملية إدخال المساعدات عبر الحدود الأردنية-السورية، والعراقية-السورية. وأدخلت المساعدات عبر الحدود التركية السورية فقط من معبري باب السلام وباب الهوى.

الجدير بالذكر أن نظام الإيصال المبسط للإمدادات الإنسانية والطبية إلى سوريا من الدول المجاورة (عبر الحدود مع تركيا بشكل أساسي) عبر الخطوط الأمامية والمعابر الحدودية ساري المفعول منذ يوليو/تموز 2014. وتم إنشاء هذه الآلية بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2165 وتم تجديدها سنويًا.

هذا وأعربت موسكو في الـ13 من شهر يناير/ كانون الثاني عن أملها بأنه بحلول يوليو/ تموز 2020، ستعمل وكالات الأمم المتحدة ودمشق على تحديد طرق إيصال المساعدات الإنسانية إلى جميع أنحاء سوريا ولجميع السوريين دون تمييز.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала