بعد مقتل عنصر لـ"حزب الله".. إسرائيل تحذر لبنان وسوريا

© REUTERS / CORINNA KERNرئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد بيني غانتس
رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد  بيني غانتس - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
 حذر وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، مساء اليوم السبت، لبنان وسوريا، بأنهما يتحملان المسؤولية المباشرة لأي هجوم يصدر من أراضيهما.

ونقلت القناة العبرية الـ"13"، مساء اليوم السبت، عن غانتس، أنه يحذر البلدين من رد فعل أو عمليات هجومية على إسرائيل، في وقت أمر بتعزيز حالة التأهب على الحدود الشمالية، المواجهة لكل من سوريا ولبنان.

 وجاءت تصريحات غانتس تعليقا على التقرير الذي قدمه له رئيس هيئة الأركان العامة، الجنرال أفيف كوخافي، ورئيس شعبة المخابرات العسكرية "أمان"، الجنرال تامير هامان، خلال تفقدهما الجبهة الشمالية، بهدف إعطاء تقدير موقف حول استمرار حالة التأهب على حدود الشمال الإسرائيلي.

 وشدد وزير الدفاع الإسرائيلي على أن بلاده لن تسمح بأي مساس بسيادتها وأن الجيش الإسرائيلي وجميع المؤسسة الأمنية سيجهضون أي تهديد على مواطني إسرائيل، مشيرا إلى أن دولتي لبنان وسوريا سيتحملان المسؤولية المباشرة لأي عمل انتقامي يصدر من أراضيهما.

ويأتي هذا التحذير في ظل التوترات على الحدود الإسرائيلية اللبنانية، بعد مقتل عنصر من حزب الله، الأسبوع الماضي، حيث سبق أن نعى الحزب اللبناني أحد مقاتليه، ويدعى علي كامل محسن، والذي قتل في الغارة الإسرائيلية الأخيرة التي استهدفت موقعا عسكريا قرب مطار دمشق الدولي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала