واشنطن: أعمال إيران المدمرة في المنطقة تزداد حال رفع حظر التسليح عنها

© POOL / الانتقال إلى بنك الصورالمشاركون في اجتماع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على هامش الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة
المشاركون في اجتماع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على هامش الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكدت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن "أعمال إيران المدمرة وعبثها في المنطقة ستزداد إذا ما رفع قرار حظر التسليح المفروض عليها مستقبلا".

وأعربت مندوبة واشنطن لدى الأمم المتحدة كيلي كرافت، في تغريدة عبر حسابها على "تويتر"، عن "قلقها من إمكانية رفع حظر الأسلحة المفروض على إيران خلال الأشهر القليلة المقبلة"، مؤكدة أنه في حال تم ذلك فإن إجراءات إيران التدميرية ستزداد.

وأرفقت كيلي التغريدة بصورة لخطابها أمام مجلس الأمن الدولي، مذكرة بأن "الولايات المتحدة وحلفاءها اكتشفوا قبل شهر، سفينة في المياه اليمنية، تحمل أسلحة إيرانية متجهة إلى الحوثيين". كما أكدت أن "جهود إيران لتسليح الحوثيين لن تؤدي إلا إلى إطالة أمد الصراع".

​وكانت إيران، استبعدت يوم الاثنين الماضي، أن تتمكن الولايات المتحدة الأمريكية من تمديد حظر التسليح المفروض عليها، من خلال الضغط الذي تمارسه على أعضاء مجلس الأمن.

ورد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي التي زعم فيها أنه يضمن تمديد الحظر التسليحي على إيران، قائلا "الأمريكيون لن يتخلو عن أي محاولة في هذا المجال، وهم يمارسون الضغوط على جميع الدول سواء في مجلس الأمن على الأعضاء الدائمين وغير الدائمين أو على الدول الأقليمية".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала