إسرائيل تشن غارات على قطاع غزة وتحمل "حماس" مسؤولية التصعيد

© Sputnik . Ahmed Abed / الذهاب إلى بنك الصورتداعيات قصف الطيران الإسرائيلي لمواقع في قطاع غزة، 12-13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
تداعيات قصف الطيران الإسرائيلي لمواقع في قطاع غزة، 12-13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
شن سلاح الجو الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، غارات على مواقع في غزة، قال إنها تأتي ردًا على إطلاق صواريخ من القطاع تجاه أراضيه.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عقب تصاعد التوتر العسكري على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، لبنان، إسرائيل 27 يوليو 2020 - سبوتنيك عربي
نتنياهو: مستعدون لخوض جولات قتال جديدة في غزة
وقال الجيش الإسرائيلي في بيان أصدره عقب شن الغارات على القطاع، إنه يحمل حركة "حماس" مسؤولية أي تصعيد من قطاع غزة تجاه إسرائيل، موضحًا أن الغارات تركزت على أهداف تابعة للحركة في أنحاء متفرقة من القطاع.

وأفاد مراسل "سبوتنيك" في وقت سابق، بأن طائرة إسرائيلية مسيرة استهدفت مساء اليوم، موقعا بصاروخ واحد على الأقل في شرق غزة.

وأطلقت السلطات الإسرائيلية صافرات الإنذار، في وقت سابق اليوم الثلاثاء، في البلدات القريبة من قطاع غزة خشية إطلاق صواريخ من القطاع.

وقال أفيخاي أدرعي المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي في بيان له: "تم تفعيل صافرات الإنذار في المنطقة الصناعية في أشكلون وفي كيبوتس زكيم"، مضيفا بأن "التفاصيل قيد المتابعة".

وأكد أدرعي أن منظومة القبة الحديدية الإسرائيلية ترصد إطلاق قذيفة صاروخية من قطاع غزة نحو الأراضي الإسرائيلية.

من جانبه قال بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، إن بلاده على أهبة الاستعداد والجهوزية لاحتمال خوض جولة أو جولات قتال في غزة إذا لزم الأمر.

وحذر نتنياهو حركة حماس في القطاع، قائلا: "أحذر التنظيمات الإرهابية في غزة، لقد تبنينا سياسة مفادها أن حكم حريق كحكم قذيفة صاروخية".

ووصل، يوم أمس الاثنين، الوفد الأمني المصري إلى قطاع غزة لإجراء محادثات مع قيادة حركة "حماس" لبحث ملف التهدئة بين قطاع غزة وإسرائيل.

وذلك بعدما شهد القطاع تصعيدا ميدانيا تخلله إطلاق بالونات حارقة ومفخخة تجاه المناطق الإسرائيلية المتاخمة للقطاع، فيما شن سلاح الجو الإسرائيلي سلسلة من الغارات استهدفت مواقع تابعة للفصائل الفلسطينية في أنحاء القطاع.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала