فتح الاحتراف وبطولات مشتركة... صحيفة: ‏مكاسب رياضية كبيرة لمعاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل

© REUTERS / THAIER AL-SUDANIمنتخب الإمارات لكرة الفدم
منتخب الإمارات لكرة الفدم - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
عقب التوقيع على معاهدة السلام بين دولة الإمارات وإسرائيل، تترقب الأوساط الرياضية في الدولتين الفوائد التي ستتيحها المعاهدة.

ورصدت صحيفة "البيان" أبرز النقاط التي يمكن الاستفادة منها على الصعيد الرياضي عقب التطبيع بين البلدين.

وبحسب الصحيفة، يعد الدوري الإسرائيلي لكرة القدم من الدوريات المتطورة، والذي يزخر بعدد من اللاعبين المميزين، الذين باتوا محط أنظار الدوريات الأوروبية، وعقب توقيع معاهدة السلام ستكون أندية دوري الخليج العربي محط أنظار اللاعبين الإسرائيليين، لما لها من شهرة وقوة في منطقة الشرق الأوسط.

أبرز بنود اتفاق السلام بين إسرائيل والإمارات والبحرين - سبوتنيك عربي
أبرز بنود اتفاق السلام بين إسرائيل والإمارات والبحرين
وتعد دولة الإمارات ودولة إسرائيل من أقوى الاقتصادات في المنطقة، ومن هذا المنطلق سيفتح المجال أمام المستثمرين الإماراتيين للاستثمار في الأندية الإسرائيلية، كما سيكون متاحا أمام الشركات الإماراتية والإسرائيلية للدخول في غمار الرعايات للبطولات، التي تقام في البلدين وأيضا الأندية الرياضية.

وسوف يكون بإمكان المنتخب الوطني الإماراتي والمنتخب الإسرائيلي، وكذلك الأندية في الدولتين، لعب المباريات الودية واستحداث بطولات جديدة كإقامة السوبر الإماراتي في إسرائيل أو العكس، ما يسهم في الترويج للدوري الإماراتي والدوري الإسرائيلي، وتعزيز التعاون الكروي بين الجانبين.

ويمكن للطرفين استغلال الإنجاز التاريخي لإطلاق مبادرات رياضية، تهدف إلى الترويج للأهداف والمعاني السامية للسلام، عبر إقامة البطولات والدورات الرياضية، التي تعزز من القيم الرياضية في المنطقة.

ونجحت الإمارات في تنظيم عدد كبير من البطولات الدولية، أهمها الأولمبياد الخاص والألعاب العالمية 2019 في أبوظبي، وكأس العالم للأندية، وهذا النجاح التنظيمي يدفع إسرائيل للاستعانة بالخبرة الرياضية الإماراتية التنظيمية لإنجاح الفعاليات والبطولات الرياضية التي تستضيفها.

وبسبب الانفتاح الرياضي بين الإمارات وإسرائيل سوف يفتح المجال لإقامة المعسكرات التدريبية والرياضية بين الجانبين، والاستفادة منها عبر إقامة المباريات الودية خلال المعسكرات التدريبية.

وسيكون للإعلام الرياضي نصيب من الأمر، حيث تملك الدولتان مؤسسات إعلامية متطورة قادرة على توطيد العلاقات بين الجانبين، خاصة في المجال الرياضي وتبادل الزيارات الإعلامية بين الجانبين.

وبدأت الأوساط الرياضية والإعلامية الإسرائيلية بالفعل في الحديث أكثر عن الفرص الرياضية بين البلدين، حيث قام البعض باقتراح إقامة بطولات رياضية أو إمكانية شراء لاعبين من الأندية الإسرائيلية للعب في الإمارات.

وأعلن رامي غرينبيرغ، رئيس بلدية مدينة بيتاح تكفا شمال شرقي تل أبيب، عن نية البلدية افتتاح قاعة ألعاب رياضية تحمل اسم الإمارات، احتفاء بما وصفه بـ"الإنجاز التاريخي بين البلدين".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала