الحكومة السودانية تعلن موافقتها على "التطبيع" وتنتظر رأي الجهاز التشريعي

© Sputnik . Mohamed Alfatihوزير الدولة بوزارة الخارجية السودانية عمر قمر الدين
وزير الدولة بوزارة الخارجية السودانية عمر قمر الدين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الحكومة السودانية الانتقالية، اليوم الجمعة، موافقتها على تطبيع العلاقات مع إسرائيل، وأنه لم يتبقى على دخول الاتفاق حيز التنفيذ سوى موافقة الجهاز التشريعي.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية "سونا" عن وزير الخارجية المكلف، عمر قمر الدين أن "الحكومة الانتقالية في السودان وافقت علي تطبيع العلاقات مع دولة إسرائيل، وأن المصادقة على الاتفاق حتى يدخل حيز التنفيذ تظل من اختصاص الأجسام التشريعية في البلاد".

شعار حركة فتح - سبوتنيك عربي
"فتح": الإعلان السوداني يمنح إسرائيل فرصة للاستقواء على الشعب الفلسطيني
وأوضح قمر الدين أن "التطبيع ليس حدثا  منقطعا بل عملية مستمرة وأنه حال المصادقة على الأمر فستكون الفوائد التي يجنيها السودان جمة وأضاف أن كل هذه الأنشطة وتحقيقها مرهونة بالعمل التشريعي".

ولأكد الوزير لأن هذا الاتفاق ينهي حالة العداء مع دولة إسرائيل وسيتبع ذلك كثير من العمل الدبلوماسي والسياسي والاقتصادي والاستثماري بعد المصادقة.

وأشار الوزير إلى أن كثير من قادة الدول قد اتصلوا بالحكومة السودانية ليهنئوا بالقرار الذي اتخذه ترامب برفع اسم السودان من قائمة الإرهاب وقال أن البلاد ستشهد في الأيام القادمة الكثير من الوفود التي ستصل إلى السودان للتهنئة ولإطلاق أعمال مشتركة في مختلف المجالات.

وكان البيت الأبيض قد أعلن، اليوم الجمعة 23 أكتوبر/تشرين الأول، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أبلغ الكونغرس رسميا عزمه رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وجاء في بيان البيت الأبيض، اليوم الجمعة: "أبلغ الرئيس دونالد ترامب الكونغرس باعتزامه إلغاء إدراج اسم السودان في قائمة الدول الراعية للإرهاب رسميا".

ويأتي ذلك في أعقاب موافقة السودان على تسوية بعض مطالبات ضحايا الإرهاب وعائلاتهم من الولايات المتحدة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала