هل يختلف الإخوان المسلمون في العراق عن غيرهم في باقي الدول؟

هل يختلف الإخوان المسلمون في العراق عن غيرهم في باقي الدول؟
تابعنا عبرTelegram
رفض العراق تصنيف جماعة الإخوان المسلمين منظمة إرهابية، وقال إنها جزء من العملية السياسية في البلاد، وقد كانت ضمن مؤسسيها، وشاركت في كتابة الدستور العراقي، ردا -على ما يبدو- على وثيقة مسربة تظهر أن مصر وجهت طلبا بهذا الشأن إلى الحكومة العراقية.

وقال أحمد ملا طلال المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي، إن "4 رؤساء للبرلمان العراقي ولدورات مختلفة هم من الإخوان المسلمين، موضحا أن "إدراج أي جماعة على لائحة الإرهاب في العراق يأتي بعد أن تقوم بأعمال إرهابية ضد المواطنين أو أن ترفع السلاح بوجه الدولة".

فهل أن هذه الحركة لا تأثير لها في العراق؟

عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" المختص في القانون الدولي الدكتور علي التميمي:

"الأصل في مسألة التصنيف الإرهابي الملزم للدول يجب أن يكون من خلال قرار من مجلس الأمن أو الأمم المتحدة، لكن التنظيمات الغير مصنفة من قبل مجلس الأمن هي مسألة داخلية تخص الدول."

وتابع التميمي بالقول، "ما موجود في العراق من إخوان مسلمين هم أشخاص وليسوا تنظيمات، وبالتالي لا تستطيع الحكومة العراقية ادراجهم تحت عنوان الإرهاب، وإلا يتوجب عندها اعتقالهم وفق المادة 4 إرهاب، إلا إذا كانوا مطلوبين في مصر على سبيل المثال."

وأضاف التميمي قائلاً، "مسألة عدم الاعتراف لا يؤثر على العلاقات بين الدول العربية، فهناك مصالح عديدة تجمعها، إضافة إلى عدم وجود نشاط لدى الإخوان المسلمين في العراق، كي يتم تنصنيفهم كمنظمة إرهابية، وقد تريد مصر من العراق أن يكون مفتاحا لإنهاء الإخوان في إيران."

التفاصيل في الملف الصوتي المرفق...

إعداد وتقديم: ضياء حسون

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала