أوغندا... قتلى وجرحى في احتجاجات عنيفة

© AFP 2023 / Sumy Sadurniستيلا نيانزي (في الوسط) ناشطة أوغندية بارزة وناقدة للحكومة، يعتقلها ضباط الشرطة لأنها نظمت احتجاجا للمطالبة بتوزيع المزيد من المواد الغذائية من قبل الحكومة على الأشخاص الذين يكافحون ماليا بسبب الإغلاق على الصعيد الوطني المفروض للحد من انتشار فيروس كورونا في كمبالا، 18 مايو 2020.
ستيلا نيانزي (في الوسط)  ناشطة أوغندية بارزة وناقدة للحكومة، يعتقلها ضباط الشرطة لأنها نظمت احتجاجا للمطالبة بتوزيع المزيد من المواد الغذائية من قبل الحكومة على الأشخاص الذين يكافحون ماليا بسبب الإغلاق على الصعيد الوطني المفروض للحد من انتشار  فيروس كورونا في كمبالا، 18 مايو 2020. - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قتل وأصيب العشرات، على وقع احتجاجات عنيفة، اندلعت منذ مساء الأربعاء وحتى صباح اليوم الخميس، في العاصمة الأوغندية، كمبالا.

وجاءت تلك الاحتجاجات، بحسب وكالة "فرانس برس" عقب اعتقال السلطات المرشح الرئاسي، بوبي واين المغني الشهير الذي تحول إلى زعيم معارض.

واشتبكت القوات الأمنية مع أنصار المغني الشهير، الذي قرر منافسة رئيس أوغندا التاريخي، يوري موسيفيني.

فيروس كورونا في السودان - سبوتنيك عربي
أوغندا تطلق برنامجا لدعم المتضررين من "حظر التجوال" بسبب كورونا

ومن المقرر إقامة الانتخابات الرئاسية الأوغندية في 14 يناير/كانون الثاني 2021.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن المتحدث باسم الشرطة الأوغندية، فرد إينانغا، قوله: "حتى الآن بلغ عدد القتلى سبعة أشخاص منذ مساء البارحة، والجرحى 45".

وتتهم السلطات الأوغندية واين، واسمه الحقيقي روبرت كياغولاينيي، بخرق إجراءات كورونا الاحترازية في مهرجاناته الانتخابية.

وقال المتحد باسم الشرطة الأوغندية: "الهدوء عاد للعاصمة، رغم محاولات بعض الأفراد التابعين للعصابات إغلاق الطرقات بالإطارات المشتعلة، لكن الشرطة تصدت لهم".

وقال الصليب الاحمر في وقت متأخر الاربعاء إنه عالج أكثر من 30 شخصا بعد "مشاجرات انخرطت فيها الشرطة ومجموعات مشاغبة، بينهم 11 شخصا عولجوا من إصابات بأعيرة نارية".

ولطالما كان واين البالغ 38 عاما أحد أبرز المنتقدين لسياسات موسيفيني، بعد نجاحه في جمع شبكة من الأنصار حوله بأغانيه التي يتطرق فيها إلى العدالة الاجتماعية والفساد في بلد ينتشر فيه الفقر والبطالة.

ويعتبر موسيفيني، 76 عاما، رئيس لوغندا منذ 1986، وهو حاليا أطول قائد حكما في القارة الأفريقية.

وسبق ان ألقي القبض على واين عدة مرات كان آخرها في 3 تشرين الثاني/نوفمبر بعد تقديمه ترشيحه للانتخابات الرئاسية، كما ان السلطات تحظر حفلاته الموسيقية بانتظام وتفرق تجمعاته الانتخابية بالغاز المسيل للدموع.

ونصبت مجموعة من أنصار واين مخيما خارج سجن نالوفينيا في شرق أوغندا حيث يتم احتجازه.

واعتقلت السلطات أيضا المرشح المعارض للبرلمان محمد سيغيرينيا، بعد نشره رسالة صوتية يقول فيها إن واين انهار ليلا في معتقله، ومن المقرر نقله جوا الى خارج البلاد للعلاج.

وقام مرشحان آخران للرئاسة، هما هنري توموكوندي وغريغوري موغيشا مونتو، بإلغاء مهرجاناتهما الانتخابية حتى تنظر الهيئة الانتخابية الأوغندية بما يصفاه بوحشية الشرطة ضد مرشحي المعارضة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала