موسكو: تمديد "ستارت" يمنح الوقت للتفاوض والكرة في ملعب واشنطن

© Sputnik . Ekaterna Chesnakova / الانتقال إلى بنك الصورمبنى الخارجية الروسية في موسكو، 2020
مبنى الخارجية الروسية في موسكو، 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن تمديد معاهدة تخفيض الأسلحة الهجومية الاستراتيجية والحد منها "ستارت" سيمنح الوقت للمفاوضات الروسية الأمريكية بشأن الحد من الأسلحة في المستقبل، مشيرة إلى أن الكرة الآن في ملعب واشنطن.

موسكو - سبوتنيك. وقالت زاخاروفا: "تمديد معاهدة ستارت سيوفر الوقت لإجراء مفاوضات روسية أمريكية شاملة بشأن السيطرة المستقبلية على أسلحة الصواريخ النووية، مع مراعاة جميع العوامل التي تؤثر على الاستقرار الاستراتيجي".

مبنى الخارجية الروسية في موسكو، 2020 - سبوتنيك عربي
موسكو تدين أعمال العصابات الإجرامية ضد السكان المدنيين في نيجيريا
وأضافت زاخاروفا: "في إطار الحوار مع الولايات المتحدة، قدمت روسيا طروحات واعتبارات محددة في هذا الصدد، والكرة الآن في ملعب واشنطن".

وأشارت زاخاروفا في تصريحاتها إلى أنه "بالإضافة إلى ذلك، نود أن نذكر أعضاء الناتو والأمين العام لهذه المنظمة بالمقترحات الروسية لتهدئة الوضع في أوروبا في سياق إنهاء معاهدة الأسلحة النووية متوسطة المدى، والتي تعني وقفًا اختياريًا متبادلًا يمكن التحقق منه لنشر الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى على الأراضي الأوروبية".

وقالت زاخاروفا: "على أي حال، قد يكون من المفيد التعامل مع هذه القضايا أكثر من المجادلة بأسلوب سخيف، بأن روسيا تبني إمكاناتها وقوتها العسكرية حول الناتو".

وتتفاوض الولايات المتحدة مع روسيا، بشأن الاستقرار الاستراتيجي، على خلفية انتهاء مدة سريان معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية "ستارت-3"، التي وقعها الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، ودميتري مدفيديف، في 8 نيسان/ أبريل من عام 2010، في براغ، التي تظل المعاهدة الوحيدة النافذة بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الحد من الأسلحة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала