فريق بايدن يعلق للمرة الأولى على "القرار الصادم" من البنتاغون

© REUTERS / BRIAN SNYDERالمرشح الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأمريكية جو بايدن
المرشح الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأمريكية جو بايدن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال مسؤول في الفريق الانتقالي للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، مساء أمس الجمعة، إن الفريق "لاقى مقاومة من بعض المسؤولين في وزارة الدفاع عندما تقدم بطلبات للحصول على معلومات".

الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن - سبوتنيك عربي
تقرير: وزير الدفاع الأمريكي يصدر قرارا صادما للمسؤولين بشأن إدارة بايدن
وقال يوهانس أبراهام، "لقد شعرنا بالقلق عندما علمنا هذا الأسبوع عن توقف مفاجئ في التعاون الذي كان محدودا من الأصل هناك"، مضيفا أنه يتوقع من وزارة الدفاع التراجع عن هذا النهج.

وكان وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة كريستوفر ميللر، أمر بوقف التعاون على مستوى البنتاغون مع الفريق الانتقالي للرئيس المنتخب جو بايدن. ووجه أمرا إلى المسؤولين في مقر وزارة الدفاع بإلغاء الاجتماعات الانتقالية المقررة في قرار "صادم للمسؤولين في وزارة الدفاع".

لكن مسؤولا كبيرا بوزارة الدفاع قلل من أهمية هذه الخطوة، واصفا إياها بأنها "تأخير بسيط للاجتماعات القليلة المتبقة المقررة إلى ما بعد العام الجديد". وقال المسؤول: "كان لدينا أقل من عشرين اجتماعا متبقيا في الجدول الزمني اليوم والأسبوع المقبل"، مضيفا أن "موظفي وزارة الدفاع الذين يشاركون في الاجتماعات لديهم انشغالات أخرى".

وكانت وكالة "أسوشييتد برس" أشارت، في تقرير لها، إلى أن تعيين موالين للرئيس ترامب في وزارة الدفاع قد يلحق "مزيدا من الضرر بآفاق انتقال سلس" للسلطة، بعد رفض ترمب الاعتراف بهزيمته في الانتخابات.

وكان ترامب قد أقال وزير الدفاع مارك إسبر، في خطوة قال ديمقراطيون إنها بعثت برسالة خطيرة إلى خصوم أمريكا وقلصت الآمال في انتقال منظم للسلطة بينما يستعد الرئيس الديمقراطي المنتخب جو بايدن لتولي منصبه.

وخلفا لإسبر، تولى وزارة الدفاع كريستوفر ميلر الذي كان مديرا للمركز الوطني لمكافحة الإرهاب. وقالت وزارة الدفاع إن كاش باتيل، الذي كان كبير مستشاري مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، سيكون رئيس الأركان.

وفي أعقاب رحيل إسبر، استقال كبير مستشاري البنتاغون للسياسات، مما سمح لأن يشغل أنتوني تاتا هذا المنصب. وتاتا ضابط متقاعد بالجيش برتبة بريجادير جنرال سبق أن وصف أوباما بأنه "زعيم إرهابي".

ويثير التغيير احتمال أن يحاول ترامب الوفاء بتعهداته الانتخابية التي لم يتم الوفاء بها قبل 20 يناير/كانون الثاني، عندما يتولى بايدن منصبه. ويشمل ذلك احتمال الانسحاب الكامل للقوات الأمريكية من أفغانستان.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала