- سبوتنيك عربي
مجتمع
تابع آخر الأخبار عن القضايا الاجتماعية والفعاليات الثقافية في دول الوطن العربي والعالم. تعرف على آخر أخبار المجتمع، قصص إنسانية، وتقارير مصورة عن حياة المجتمع.

بعد صراعهما على كعكة عيد الميلاد... شقيقتان تحدثان ضجة بمقطع فيديو جديد

© Sputnik . Ruslan Krivobok / الانتقال إلى بنك الصوركعكة
كعكة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أحدثت شقيقتان صغيرتان من البرازيل ضجة جديدة بمقطع مصور لهما، وذلك بعد حالة الجدل التي أثارتاها على مواقع التواصل الاجتماعي بصراعهما على كعكة عيد الميلاد.

وكان مستخدمو "السوشيال ميديا" قد تداولوا في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي فيديو للشقيقة الكبرى، ماريا أنطونيا (6 سنوات) وهي تسارع بإطفاء شمعة كعكة عيد ميلاد شقيقتها الصغرى ماريا إدواردا (3 سنوات) قبلها، الأمر الذي جعل الأخيرة تتشابك معها وتشدها من شعرها، وسارع أهلهما للفض بينهما، في لقطة طريفة أصبحت متداولة بشكل كبير.

ولم يكتسب فيديو شجار الشقيقتين شهرة إلا بعد إعادة نشره على مواقع "تويتر" و"تيك توك" و"فيسبوك"، بحسب موقع "ياهو" الأمريكي.

وفي الفيديو الجديد، جاء الدور على الشقيقة الكبرى، ماريا أنطونيا، إذ احتفلت بعيد ميلادها، أمس الاثنين، ولكن على عكس المشهد السابق، فقد مر الموقف بسلام ودون اشتباك، رغم محاولات الشقيقة الصغرى إطفاء شمعة كعكة عيد ميلاد شقيقتها قبلها.

وعلق والد الطفلتان على الفيديو: "هذه المرة قامت الاثنتان بإطفاء الشموع دون شجار".

سيدة عجوز في المشفى - سبوتنيك عربي
مسنة روسية بعمر الـ 101 عام تهزم كورونا تزامنا مع عيد ميلادها... فيديو
وفي هذا الإطار، تشير عيادات "مايو كلينيك" إلى أن التنافس بين الأشقاء قد يشمل سلوكا مثل الضرب وتبادل الشتائم والمشاحنات والسلوك غير الناضج.

وتنصح "مايو كلينيك" الآباء للتخلص من هذه المشكلة باتباع عدة خطوات، أولها تذكير الأطفال بقاعدة "عدم التدخل"، والتي تذكرهم بأنهم قد تجاوزوا حدودهم ولم يعبروا عن أنفسهم بطريقة مناسبة، وكذلك منح الأطفال فرصا متساوية ليكونوا مسؤولين عن أنفسهم، خاصة وأنه في الكثير من الأحيان يتم إعطاء الشقيق الأكبر مسؤولية تولي مسؤولية شقيقه الأصغر، ولكن قد تأتي تلك الطريقة مفعولها عندما يكون لدى الطفل النضج للتعامل مع ديناميكيات الأخوة.

كما تنصح عيادات "مايو كلينيك" الآباء بتخصيص وقتا فرديا مع كل طفل، وذلك بغرض ألا يشعرا طوال الوقت بعدم ضعف مكانته لدى الأهل الذين ينظر غليهم كقدوة على حساب أشقائه الآخرين، وأخيرا تنصح "مايو كلينيك" بعدم التدخل في فض النزاعات دون داع، والاكتفاء بالتلميح لهم أن لديهم مشكلة ما يجب أن يحلوها سويا، لأن ذلك سيتيح للأبناء التفكير فيما إذا كانت هذه مشكلة بالفعل وتذكيرهم بأنه أمر يجب عليهم أن يحلوه سويا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала