فرنسا تفتح أبواب ملاعبها لتسريع عملية التلقيح ضد "كورونا"

CC BY 3.0 / V&A Dudush / ملعب لويس الثاني في موناكو
ملعب لويس الثاني في موناكو - سبوتنيك عربي, 1920, 07.04.2021
تابعنا عبرTelegram
حولت السلطات الفرنسية عددا من الملاعب إلى مراكز للتلقيح، في خطوة منها لتسريع عملية التلقيح العام خاصة في ظل ارتفاع معدل الإصابات بفيروس "كورونا" المستجد في معظم المقاطعات الفرنسية.

وتم فتح أبواب ملعب "دو فرانس" الشهير في سان دونيس كمركز للتلقيح، أمس الثلاثاء، منذ الساعة التاسعة صباحا لاستقبال المئات من الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 75 سنة، والأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 18 سنة ومعرضين للإصابة بمرض شديد، وأيضا الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 50 و54 ويعانون من أمراض مشتركة، وذلك بعد الحجز على المنصة الإلكترونية، وفقا لما نقلته صحيفة "فرانس بلو" الفرنسية.

أصبحت مراكز التطعيم الضخمة هي المبدأ الرئيسي للاستراتيجية الجديدة للحكومة الفرنسية، التي كانت لفترة طويلة مترددة في فكرة التطعيم، وبحلول نهاية أبريل/ نيسان الجاري، سيتم افتتاح 46 مركزًا عملاقا في فرنسا.

وفي ليون، يجري ملعب "غيرلان" تطعيما جماعيا منذ يوم الخميس الماضي. وسيفتح ملعب "غروباما أرينا" أبوابه طوال أيام عطلة نهاية الأسبوع في أبريل/ نيسان الجاري ومايو/ آذار المقبل. وتهدف هذه المبادرة الفرنسية إلى تلقيح 10 آلاف مواطن في يومين.

واعتبارا من اليوم الأربعاء، ستشارك سبعة من أصل ثمانية مستشفيات عسكرية في فرنسا في التطعيم. وحددت خدمة الصحة العسكرية هدفًا يتمثل في توفير 50 ألف جرعة لقاح في الأسبوع من الجرعات المتاحة لهم.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала