"عدوان لا يحتمل" على مركز ثقافي إسلامي في فرنسا..والحكومة تعلق

© AFP 2022 / THOMAS COEXمسجد في فرنسا
مسجد في فرنسا - سبوتنيك عربي, 1920, 11.04.2021
تابعنا عبرTelegram
اعتدى مجهولون على مركز ثقافي إسلامي في غرب فرنسا قبل يوم واحد من بداية شهر رمضان الذي يبدأ في فرنسا الثلاثاء المقبل.

وأدانت الحكومة، بحسب "رويترز"، تشويه جدران المركز بشعارات مناهضة للإسلام، وقالت إن "الهجوم على المسلمين هو هجوم على الجمهورية".

احتجاجات ضد عملية طرد المهاجرين غير الشرعيين من ساحة الجمهورية في باريس، فرنسا  24 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 16.02.2021
فرنسا تصوت على قانون مثير للجدل ويستهدف المسلمين

وأشارت الوكالة إلى أن المهاجمين كتبوا عبارات مناهضة للإسلام بالطلاء على جدار مبنى يستخدم كمصلى في غرب فرنسا مع اقتراب شهر رمضان الذي يبدأ في فرنسا يوم الثلاثاء.

ومن بين العبارات التي كتبت بالطلاء على المبنى "الكاثوليكية دين الدولة" و"لا للأسلمة".

ومن جانبه وصف وزير الداخلية جيرار دارمانان الاعتداء بأنه "مقزز على حرية الاعتقاد الديني"، وأضاف أن "المسلمين يستحقون الحماية ذاتها التي تنعم بها أي طائفة دينية أخرى في فرنسا".

وزار الوزير موقع الحادث وقال "الهجمات على المسلمين هي هجمات على الجمهورية".

ووصف المركز الفرنسي للديانة الإسلامية، الذي يعد أحد الكيانات الرئيسية الممثلة للمسلمين في فرنسا، الواقعة بأنها "عدوان لا يحتمل".

وكتب المركز في تغريدة على تويتر "مع اقتراب رمضان وفي ظل تنامي الأفعال المناهضة للمسلمين يحث المركز الفرنسي للديانة الإسلامية المسلمين في فرنسا على التحلي باليقظة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала