ما الذي يكسبه لبنان من التعديل الحدودي البحري الجديد؟

ما الذي يكسبه لبنان من التعديل الحدودي البحري الجديد؟
تابعنا عبرTelegram
أعلنت المديرية العامة لرئاسة الجمهورية اللبنانية أنه بناء لتوجيهات الرئيس ميشال عون أرسلت المديرية العامة كتابا للأمانة العامة لمجلس الوزراء، تضمن مشروع مرسوم تعديل مرسوم 6433 الذي يحتاج إلى قرار الحكومة مجتمعة وفقا لرأي هيئة التشريع والاستشارات.

يقول الخبير العسكري والاستراتيجي العميد الدكتور أمين حطيط، والذي شغل موقع رئيس اللجنة العسكرية اللبنانية للتحقق من الانسحاب الإسرائيلي في العام 2000:

"هذه الخطوة اللبنانية أنتجت تعديلا للحدود، أزالت بشكل أساسي الازدواجية في الموقف اللبناني، فقبل هذا التعديل كان للبنان موقفان رسمي وتفاوضي".

ويشير حطيط إلى أن "الموقف الرسمي معبر عنه بالمرسوم 6433 الذي يعتمد خطأ النقطة الجنوبية الغربية للمنطقة الاقتصادية في النقطة 23، والموقف التفاوضي يعتمد في هذه الزاوية النقطة 29".

ولفت حطيط إلى أن "هذا التعديل جمع الموقفين في موقف واحد مبني على أسس علمية وقانونية وعلى التطبيقات القانونية لقانون البحار. كما أحدث هذا التعديل توسعا للمنطقة المتنازع عليها التي كانت سابقا في مساحة 860 كلم وأصبحت حاضرا بمساحة 2290 كلم".

التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала