البعثة الأممية للدعم في ليبيا تحاول إنهاء الخلاف حول القاعدة الدستورية للانتخابات الليبية

© AFP 2022 / VIOLAINE MARTINمحادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، يوم الاثنين الماضي، في مقر الأمم المتحدة في جنيف، سويسرا 23 أكتوبر 2020
محادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، يوم الاثنين الماضي، في مقر الأمم المتحدة في جنيف، سويسرا 23 أكتوبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 16.07.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلنت البعثة الأممية للدعم في ليبيا، الخميس، عقد اجتماعا افتراضيا يومي الجمعة والسبت، للجنة التوافقات المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي، بهدف تسوية الخلافات بين أعضاء الملتقى حول القضايا الرئيسية العالقة وبناء مسودة توفيقية للقاعدة الدستورية للانتخابات الرئاسية والبرلمانية نهاية العام.

بنغازي – سبوتنيك. وقالت البعثة الأممية للدعم في ليبيا خلال بيان صحفي حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه: "تعقد بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا اجتماعا افتراضيا للجنة التوافقات المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي وذلك يومي 16-17 تموز/ يوليو". 

محادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، يوم الاثنين الماضي، في مقر الأمم المتحدة في جنيف، سويسرا 23 أكتوبر 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 02.07.2021
ليبيا… فشل محادثات جنيف في التوصل إلى اتفاق لإجراء الانتخابات

وأضاف البيان: "لقد تم تشكيل لجنة التوافقات من قبل أعضاء الملتقى في ختام الاجتماع الأخير للملتقى في سويسرا بهدف تسوية الخلافات بين أعضاء الملتقى حول القضايا الرئيسية العالقة وبناء مسودة توفيقية للقاعدة الدستورية للانتخابات المقبلة".

وأوضحت البعثة أن "هذا يأتي في سياق الجهود المستمرة لمساعدة الليبيين في تأمين جميع الترتيبات والمتطلبات اللازمة لضمان إجراء الانتخابات الوطنية في 24 كانون الأول/ ديسمبر من هذا العام".

وأكدت البعثة على أنها "تتطلع إلى اجتماع بنّاء للجنة التوافقات يركز على صياغة مسودة قاعدة دستورية تحظى بإجماع واسع وتتماشى مع خارطة الطريق التي أقرها الملتقى وقرار مجلس الأمن الأممي رقم 2570 لسنة 2021. وسوف تعرض مخرجات اجتماع اللجنة على الجلسة العامة للملتقى للنظر فيها".

وبرزت للعيان خلافات بين الأطراف الليبية قد تؤدي إلى إعادة سيناريو الانقسام بين المؤسسات، بعد إخفاق ملتقى الحوار السياسي الليبي في جنيف حول الاتفاق على قاعدة دستورية، وعدم إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في موعدها المقرر في 24 ديسمبر/ كانون الأول نهاية العام.

وفشل ملتقى الحوار السياسي خلال جلساته في جنيف خلال جلساته في المدة الماضية بداية يوليو/تموز التي ترعاها الأمم المتحدة في التوصل إلى اتفاق على القاعدة الدستورية لإجراء الانتخابات في ديسمبر المقبل، حيث أعلن منسق بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، في وقت سابق، أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق للتمهيد لإجراء الانتخابات في 24 ديسمبر، وذلك بعد انتهاء محادثات جنيف حيث أمهلت البعثة مدة إضافية أخرى جديدة لأعضاء ملتقى الحوار السياسي للتشاور والوصول إلى توافق حول القاعدة وعليها ستحدد البعثة موعدا للجلسة القادمة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала