الحريري: كان بوسع اللبنانيين وضع حد لهذا الانهيار المريع لولا تعنت بعضهم وأنانيتهم

© Sputnik . Ministry of Foreign Affairs of the Russian Federation / الانتقال إلى بنك الصور رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري في موسكو، روسيا 16 أبريل 2021
 رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري في موسكو، روسيا 16 أبريل 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 19.07.2021
تابعنا عبرTelegram
أكد رئيس الحكومة اللبنانية السابق ​سعد الحريري​، اليوم الاثنين، أنه كان بوسع اللبنانيين أن يضعوا حدًا لهذا الانهيار المريع لولا ما وصفه "تعنت البعض وأنانيته".

وقال الحريري​، عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "يهل علينا عيد الأضحى المبارك، ولبنان الحبيب مع شعبه الطيب تعصف به هذه الأزمات، والتي كان بوسعنا أن نضع حداً لهذا الانهيار المريع، لولا تعنت البعض وأنانيته، إنني أتقدم من اللبنانين عامة، ومن المسلمين خاصة، بأحر التهاني، سائلاً المولى الكريم الفرج العاجل، وكل عام وأنتم جميعاً بخير".

وأعلن الحريري، الأسبوع الماضي، اعتذاره عن تشكيل الحكومة بعد تعذر الاتفاق مع رئيس الجمهورية ميشال عون.  وقال إن "الرئيس عون طلب تعديلات اعتبرها جوهرية في التشكيلة الحكومية. مضيفا "طرحت على الرئيس عون أن يحظى بوقت أطول للتفكير بالصيغة الحكومية التي قدمتها، لكنه قال إننا لن نستطيع التوافق، لذلك قدمت اعتذاري عن تشكيل الحكومة". 

من جهة أخرى، أعلنت رئاسة الجمهورية اللبنانية أنه بعد اعتذار الرئيس المكلف، سيحدد الرئيس ميشال عون موعداً للاستشارات النيابية الملزمة بأسرع وقت ممكن. 

ويواجه لبنان حاليا ما يصفه البنك الدولي بأنه أسوأ أزمة اقتصادية يشهدها العالم منذ قرن ونصف القرن؛ حيث تدهور الوضع المالي منذ خريف العام 2019، وانخفضت قيمة العملة الوطنية أكثر من 10 مرات مقابل الدولار الأمريكي، ما أدى إلى ارتفاع أسعار المنتجات غير المدعومة بنسبة تتجاوزمن 400 في المئة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала