روسيا تقدم مساعدات إنسانية واقتصادية لسكان "دونباس" شرقي أوكرانيا

© Sputnik . Ilya Pitalev / الانتقال إلى بنك الصورطائرة مساعدات روسية
طائرة مساعدات روسية - سبوتنيك عربي, 1920, 20.07.2021
تابعنا عبرTelegram
أكد نائب رئيس الإدارة الرئاسية الروسية، دميتري كوزاك، اليوم الثلاثاء، أن روسيا تقدم مساعدات إنسانية واقتصادية لا عسكرية لسكان منطقة "دونباس" في شرق أوكرانيا.

 الكسندر لوكاشيفيتش - سبوتنيك عربي, 1920, 10.06.2021
موسكو: الناتو يدرب الجيش الأوكراني... وكييف تطبق التدريبات في دونباس
موسكو - سبوتنيك. وقال كوزاك، في مقابلة مع صحيفة "بوليتيك إنترناشيونال"، نشر نصها على موقع السفارة الروسية في فرنسا، "تقدم روسيا الدعم الاقتصادي والإنساني لسكان دونباس (منطقة شرق أوكرانيا). نفعل ذلك علانية، ودون إخفاء أي شيء، في ظل ظروف الحصار الاقتصادي الشامل الذي تفرضه أوكرانيا على دونباس. ولولا الدعم الروسي، لحرم سكان هذه المناطق من الحد الأدنى من سبل العيش وخدمات دعم الحياة الأساسية، وكانت حتمية وقوع كارثة إنسانية واضحة".

وأضاف كوزاك: "عدم تواجد وحدات عسكرية روسية، أكدته قيادة بعثة المراقبة الخاصة التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا. وبالعودة إلى عام 2019، في اجتماع مجلس الأمن الدولي، صرح رئيس بعثة المراقبة الخاصة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، إيرتورول أباكان، رسميا، أنه لم تحديد تواجد أي قوات مسلحة روسية في دونباس".

وفي وقت سابق، أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مقالته "حول الوحدة التاريخية للروس والأوكرانيين"، عن قناعته بأن كييف ببساطة ليست بحاجة إلى دونباس.

وتدهورت العلاقات بين موسكو وكييف، بعد الانقلاب على السلطة في أوكرانيا، عام 2014، والذي تبعه انضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا.

كما اندلع نزاع مسلح في منطقة دونباس، بين الجيش الأوكراني، وقوات تابعة لجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، المعلنتين من جانب واحد.

وتنفي موسكو اتهامات الجانب الأوكراني حول تواجد قواتها في دونباس، وتؤكد أنها ليست طرفا في النزاع الأوكراني الداخلي، وترى مصلحتها في خروج كييف من أزمتها السياسية والاقتصادية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала