"الوحش الرهيب الأسرع من الصوت"... نتائج اختبار "تسيركون" تخيف وسائل الإعلام الصينية

© Sputnikروسيا تختبر صاروخ "تسيركون"
روسيا تختبر صاروخ تسيركون  - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2021
تابعنا عبرTelegram
تمكن الصاروخ الروسي "تسيركون" خلال الاختبارات من الوصول إلى سرعة 7 ماخ.

أرعبت مثل هذه النتائج وسائل الإعلام الصينية: فقد وصفت مجلة "بايجياهاو" (Baijiahao) الصاروخ بأنه "وحش رهيب أسرع من الصوت".

نشرت وزارة الدفاع الروسية، 19 يوليو/ تموز، مقطع فيديو لإطلاق أحدث صاروخ تسيركون الفرط صوتي من الفرقاطة الأدميرال غورشكوف. وأصابت القذيفة أهدافًا أرضية بنجاح على مسافة 350 كم.

يمكن لصواريخ تسيركون أن تحمل رؤوسًا نووية. يمكن للأسطول الروسي، عندما يواجه حاملات طائرات، أن يضرب بهذه الصواريخ الأسرع من الصوت. حتى النظام الأمريكي "إيجيس" (Aegis) أو أي أنظمة دفاع أخرى لن يكون لديها الوقت للرد على قذيفة تحلق بسرعة 7 ماخ (ماخ-سرعة الصوت). تكتب "بايجياهاو" أن القوة التشغيلية لأي حاملة طائرات ستصاب بالشلل.

وأضافت "بايجياهاو" أن فيديو تجارب الصاروخ الأسرع من الصوت نُشر لأول مرة. يتم إطلاق صاروخ تسيركون من نظام الإطلاق العمودي للسفينة UKSK. بعد الإقلاع، يصل الصاروخ إلى الارتفاع المطلوب بزاوية 70 درجة، ثم يندفع إلى الهدف بسرعة 7 ماخ. علاوة على ذلك، فإن السرعة القصوى للصاروخ أكبر - نظريًا، فهو قادر على الوصول إلى سرعة 9 ماخ (أكثر من 11 ألف كم/ ساعة). بالإضافة إلى النسخة البحرية، سيحصل الجيش الروسي على نسخة أرضية من تسيركون.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала