بريطانيا تعاقب 5 أفراد في العراق وزيمبابوي وغينيا الاستوائية وفنزويلا

© AP Photo / Alexander Zemlianichenkoعلم بريطانيا
علم بريطانيا - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلن وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، فرض عقوبات على 5 أفراد متورطين بقضايا فساد في غينيا الاستوائية وزيمبابوي وفنزويلا والعراق.

القاهرة - سبوتنيك. وقال بيان صدر عن الحكومة البريطانية، اليوم الخميس إن: "وزير الخارجية دومينيك راب أعلن اليوم عن عقوبات بريطانية جديدة ضد خمسة أفراد متورطين في فساد خطير في غينيا الاستوائية وزيمبابوي وفنزويلا والعراق".

وأوضح البيان أن: "العقوبات تستهدف المتورطين بقضايا فساد خطيرة حرمت البلدان النامية من الموارد الحيوية".

من جانبها، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، عن ترحيبها بقرار المملكة المتحدة بفرض عقوبات على أشخاص في العراق وفنزويلا وغينيا الاستوائية وزيمبابوي.

وقال متحدث الخارجية الأمريكية، نيد برايس، إن: "الولايات المتحدة ترحب بإعلان المملكة المتحدة اليوم فرض مزيد من العقوبات بموجب نظام العقوبات العالمية لمكافحة الفساد، والذي يهدف إلى مكافحة الفساد والتمويل غير المشروع. نشيد بالإجراءات التي اتخذتها المملكة المتحدة اليوم ضد خمسة أفراد فاسدين تم تحديدهم بالفعل من قبل الولايات المتحدة".

وأضافت الخارجية الأمريكية أن: "للفساد تأثير مدمر على المجتمع، فهو يقوض المؤسسات الديمقراطية، ويعيق التنمية الاقتصادية، ويستنزف ثروات الأمم، ويبقي الشعب في حالة فقر".

وقال إن: "الولايات المتحدة ملتزمة بالعمل مع شركائنا وحلفائنا ودعمهم في مكافحة الفساد. وإن الإجراءات التي اتخذتها المملكة المتحدة اليوم هي خطوة مهمة في هذا الجهد".

وتابع أن: "الولايات المتحدة ستواصل العمل مع المملكة المتحدة وغيرها من الحلفاء والشركاء المتشابهين في التفكير لفرض عواقب ملموسة وهامة على أولئك الذين ينخرطون في الفساد، وكذلك لحماية النظام المالي العالمي".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала