إيقاف المصارع الجزائري نورين لانسحابه من مواجهة لاعب إسرائيلي في الأولمبياد

© REUTERS / SERGIO PEREZنزال جودو في أولمبياد طوكيو
نزال جودو في أولمبياد طوكيو - سبوتنيك عربي, 1920, 24.07.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلن الاتحاد الدولي للجودو إيقاف المصارع الجزائري، فتحي نورين، ومدربه، عمار بن يخلف، في إجراء عقابي، على خلفية انسحابه من المشاركة في منافسات الألعاب الأولمبية طوكيو، بعد أن أوقعته القرعة في مواجهة مصارع إسرائيلي.

ففي بيان نشره موقع الاتحاد الدولي للجودو، السبت 24 يوليو/ تموز، أكد فيه إصدار هذه العقوبة الأولية قبل إصدار عقوبة نهائية ورسمية عقل اجتماع لجنة الانضباط التابعة له عقب نهاية الألعاب الأولمبية.

هذا وأعلن نورين، يوم الخميس، عن انسحابه من الألعاب الأولمبية "طوكيو 2020"، بسبب احتمالية مواجهته للاعب إسرائيلي.

وقرّر نورين الانسحاب من هذا الحدث الدولي في خطوة منه لنصرة القضية الفلسطينية (على حد قوله)، ولم تكن هذه المرة الأولى التي يقوم فيها اللاعب الجزائري بهذا الموقف، وفقا لما نقلته صحيفة "النهار" الجزائرية.

وقال مدرب المنتخب الوطني الجزائري للجودو، عمار بن يخلف: "إن الحظ لم يسعفنا في القرعة، أين أوقعت المصارع فتحي نورين في مواجهة المصارع الصهيوني في الدور الثاني، وهذا ما دفعنا لاتخاذ قرار الانسحاب".
وتابع: "الحمد لله، للجزائر وللجزائريين ثوابث تجاه القضية الفلسطينية ونحن ضد التطبيع مع الكيان الصهيوني، وإن شاء الله يعوض الله لنا ما خير".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала