الجيش اليمني يستعيد مواقع من "أنصار الله" إثر معارك شمال مأرب

© AP Photo / Yemen's Defense Ministryجنود من الجيش اليمني يطلقون صواريخ
جنود من الجيش اليمني يطلقون صواريخ - سبوتنيك عربي, 1920, 28.07.2021
تابعنا عبرTelegram
أحرز الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دوليا، اليوم الثلاثاء، تقدما ميدانيا في المعارك الدائرة مع جماعة "أنصار الله" للشهر السادس تواليا، في محافظة مأرب الغنية بالنفط شمال شرقي اليمن.

وأفاد مصدر في الجيش اليمني لوكالة "سبوتنيك" بأن القوات الحكومية شنت بإسناد من القبائل الموالية للجيش هجوما على مواقع لمسلحي جماعة "أنصار الله" في وادي الجفرة وحلحلان غرب مديرية رغوان شمال غربي مأرب، دارت على أثره معارك تمكنت خلالها تلك القوات من السيطرة على عدد من المواقع.

صاروخ باليستي تطلقه أنصار الله في اليمن - سبوتنيك عربي, 1920, 27.07.2021
التحالف العربي: اعتراض وتدمير 4 صواريخ باليستية أطلقت باتجاه جازان

وأضاف أن المعارك أسفرت عن مقتل 8 من "أنصار الله" والجيش اليمني وإصابة 12 من الجانبين، في حين اغتنم الجيش أسلحة وذخائر تابعة للجماعة.

وجاء التطور الميداني بعد ساعات من إعلان الجيش اليمني مقتل 13 من "أنصار الله"، بينهم قيادات ميدانية، وجرح العشرات خلال إحباط قواته هجوما للجماعة استمر ساعات على مواقع عسكرية في جبهة المَشْجَح غرب مأرب.

في المقابل، قال تلفزيون "المسيرة" الناطق باسم "أنصار الله"، إن التحالف العربي نفذ اليوم 17 غارة جوية على محافظة مأرب، توزعت على مديريات صِرواح ومَدْغِل ورَحبة وجبل مُراد، غرب وشمال غربي وجنوب مأرب.

وأمس الاثنين، قال الجيش اليمني إنه سيطر على مواقع لـ "أنصار الله" في منطقة اليعيرف شمال غربي مأرب بعد معارك عنيفة أوقعت قتلى وجرحى، سبق ذلك إعلانه، الأحد، استعادة منطقتي الكتف وراس السمر وجبل العليب في جبهة رَحبة جنوب غربي محافظة مأرب من قبضة الجماعة.

ومنتصف الشهر الجاري، تمكنت قوات الجيش اليمني، من السيطرة على مركز مديرية رَحبة وواديي معين وبقثة ووادي مظراة ومواقع رحوم وعلفاء والأوشال جنوب مأرب إثر قتال عنيف مع جماعة "أنصار الله" أسفر عن مقتل وإصابة 43 شخصا من الجانبين، حسب ما أفاد حينها مصدر عسكري يمني لوكالة "سبوتنيك".

وتشهد محافظة مأرب الغنية بالنفط منذ مطلع فبراير/شباط الماضي، معارك محتدمة بين الجيش اليمني وجماعة "أنصار الله"، إثر إطلاق الأخيرة حملة عسكرية للسيطرة على مركز المحافظة مدينة مأرب، التي تضم مقر وزارة الدفاع وقيادة الجيش اليمني، إضافة إلى حقول ومصفاة صَافِر النفطية، وتمثل السيطرة عليها أهمية سياسية وعسكرية واقتصادية كبيرة في الصراع باليمن، علاوة على كونها آخر معاقل الحكومة المعترف بها دوليا شمال البلاد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала