مقتل 2 من أفراد الشرطة الباكستانية وإصابة 12 آخرين في انفجار غربي البلاد

© Sputnik . T. Azimللأرشيف - انفجار في كابول، أفغانستان
للأرشيف - انفجار في كابول، أفغانستان - سبوتنيك عربي, 1920, 08.08.2021
تابعنا عبرTelegram
قُتل اثنان من أفراد الشرطة الباكستانية وأُصيب آخرون بينهم مدنيون إثر انفجار عبوة ناسفة بمدينة كويتا عاصمة إقليم بلوشستان، جنوب غربي باكستان، والذي يعد موطنا لعدد من الجماعات المسلحة بينها متطرفون وانفصاليون.

إسلام أباد - سبوتنيك. وبحسب مصادر أمنية لوكالة "سبوتنيك" فقد "قُتل اثنان من أفراد الشرطة وأصيب اثنا عشر آخرين بينهم أربعة مدنيون، في انفجار عبوة ناسفة تم تفجيرها عن بعد قرب فندق "سيرينا" بمدينة كويتا عاصمة إقليم بلوشستان جنوبي غربي باكستان".

قاذفات استراتيجية أمريكية - سبوتنيك عربي, 1920, 07.08.2021
وكالة: قاذفات استراتيجية ومقاتلات أمريكية تستهدف مسلحي "طالبان"
هذا ولم تعلن أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن الحادث.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، قد أمر أمس، باستهداف مسلحي حركة "طالبان" (المحظورة في روسيا) بالقاذفات الاستراتيجية، بعد تقدمهم في ثلاث مدن رئيسية في أفغانستان.

ووجهت قاذفات "بي 52" الأمريكية الاستراتيجية وطائرات "Specter" الحربية ضربات استهدفت فيها مسلحي حركة "طالبان" في أفغانستان أثناء تقدمهم في 3 مدن رئيسية.

وقالت مصادر في وزارة الدفاع الأمريكية لصحيفة "التايمز" إن قاذفات "بي 52" وطائرات "أ سي 130" استهدفت المتمردين حول قندهار وهرات ولاشكار جار في ولاية هلمند.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، تعمل قاذفات "بي 52" من قطر بينما انطلقت باقي المقاتلات من حاملة الطائرات الأمريكية النووية "يو إس إس ريغان" التي تتمركز حاليا في بحر العرب، والمحملة بأسطول مقاتلات (F / A-18 Super Hornets).

وأدانت السفارة الأمريكية في كابول، أمس السبت، الهجوم العنيف الذي تشنه حركة "طالبان" على عدد من المدن الأفغانية، والذي قاد لسيطرتها على مدينة زرنج عاصمة محافظة نمروز، وكذلك الهجوم على شبرغان، عاصمة ولاية جوزجان.

وتصاعدت وتيرة المواجهات بين قوات الحكومة الأفغانية ومسلحي حركة طالبان (المحظورة في روسيا)، تزامنا مع بدء انسحاب القوات الأميركية وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، مطلع مايو/ أيار الماضي، والذي من المقرر اكتماله بحلول 11 سبتمبر/أيلول القادم.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала