وزير خارجية باكستان: طالبان تعهدت بعدم استهداف دول الجوار من أفغانستان

© REUTERS / REUTERS TVمقاتل من طالبان يثبت رشاشا على ناقلة جند مدرعة بالقرب من مطار كابول
مقاتل من طالبان  يثبت رشاشا على ناقلة جند مدرعة بالقرب من مطار كابول - سبوتنيك عربي, 1920, 23.08.2021
تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي، اليوم الاثنين، أن حركة طالبان الأفغانية (المحظورة في روسيا) تعهدت بأنه لن يتم استهداف أي دولة في الجوار من الأراضي الأفغانية، مشيرا إلى أن بلاده ساعدت في إجلاء رعايا من نحو 28 دولة خلال الفترة الأخيرة من أفغانستان.

إسلام أباد- سبوتنيك. وأوضح قريشي في مؤتمر صحفي، اليوم: "حركة طالبان أكدت بأنه لن يتم استهداف أي دولة في الجوار من الأراضي الأفغانية"، وذلك بعد سيطرتها على الأمور في أفغانستان.

رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان في كشمير - سبوتنيك عربي, 1920, 18.08.2021
باكستان: لن نعترف بحكومة طالبان قبل التنسيق مع الدول الصديقة

وأوضح وزير الخارجية أن بلاده أسهمت في إجلاء نحو 3024 من الرعايا الأجانب خلال الأيام الماضية من أفغانستان، من نحو 28 دولة، مشيرا إلى أن وزراء خارجية دول بينها الولايات المتحدة الأمريكية والسعودية ودول غربية أخرى أشادوا بخطوات باكستان في هذا الشأن.

كما أشار قريشي إلى أنه سوف يجري جولة إقليمية خلال الأيام المقبلة تضم "أوزبكستان وطاجيكستان وتركمانستان وإيران لمناقشة الوضع في أفغانستان"، موضحا: "تتركز هذه الجولة لمناقشة التحديات التي يمكن أن تواجهها دول الجوار من الوضع في أفغانستان خاصة في حالة تدفق اللاجئين".

كانت الحكومة الباكستانية أعلنت تقديم قائمة بالمطلوبين للعدالة من حركة طالبان الباكستانية إلى قيادة طالبان في أفغانستان، لاتخاذ إجراء فوري ضد "مرتكبي جرائم ضد المواطنين الباكستانيين".

وقالت مصادر في وزارة الخارجية الباكستانية لوكالة "سبوتنيك"، إن "الحكومة الباكستانية قدمت القائمة بالمطلوبين من حركة طالبان الباكستانية إلى قيادة طالبان أفغانستان لاتخاذ إجراء فوري ضد هؤلاء وإنهاء تواجد الحركة الباكستانية المحظورة، والمتهمة بقتل الألوف من الباكستانيين، في أراضي أفغانستان".

وأضاف المصدر أن "زعيم طالبان الأفغانية الملا هبة الله أخوند زاده شكل لجنة مكونة من 3 أعضاء للنظر في القضية والتأكد من أن طالبان باكستان لا تشن أي هجوم داخل باكستان مستخدمة أراضي أفغانستان".

وفي 20 أغسطس/آب الجاري، أعلنت إسلام آباد أنها تلقت تأكيدات من حركة طالبان بأن أفغانستان "لن تكون أرضا لأي مجموعات إرهابية".

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية، زاهد حافظ، أن الوزير شاه محمود قريشي، سيزور العاصمة الأفغانية كابول قريبا، مشيرا إلى تلقي بلاده تأكيدات من حركة "طالبان" بأن أفغانستان لن تستضيف أي مجموعات إرهابية.

ولفت إلى أن السفير الباكستاني في كابول، منصور أحمد خان، عقد لقاءات عديدة مع قيادات في حركة طالبان والأطراف الأخرى، من بينهم عبد الله عبد الله والرئيس الأفغاني السابق، حامد كرزاي وقيادات أخرى.

والأربعاء الماضي، قالت باكستان إنها لن تعترف بحكومة تتزعمها حركة طالبان، دون التنسيق مع الدول الصديقة، وذلك بعد ثلاثة أيام من إعلان الحركة المتشددة بسط نفوذها على العاصمة الأفغانية كابول.

ونقل التلفزيون الباكستاني عن مصدر برئاسة الحكومة تأكيد رئيس الوزراء، عمران خان، أن " القرار بشأن الاعتراف بحكومة جديدة في كابول سيتم بالتشاور والتنسيق مع الدول الصديقة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала