رئيس جيبوتي يعود للبلاد بعد رحلة علاج في فرنسا

© AFP 2022 / THIERRY CHARLIERرئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيله
رئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيله - سبوتنيك عربي, 1920, 19.09.2021
تابعنا عبرTelegram
عاد رئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيله، اليوم الأحد، إلى بلاده بعد رحلة علاج في فرنسا رافقتها شائعات حول معاناته من حالة صحية حرجة.
وقال وزير الخارجية، محمود علي يوسف، عبر تويتر، "فخامة الرئيس عاد إلى أرض الوطن هذا العصر".
ولم يعلق الوزير على الحالة الصحية للرئيس عند عودته، لكنه نفى في تغريدة سابقة قبل أيام ما تناولته تقارير إخبارية حول دخوله في حالة صحية حرجة خلال إجرائه فحوص طبية في فرنسا.
وأكد أنه سيعود إلى مزاولة مهامه قريبا، موضحا أن الرئيس "أصيب بالإرهاق لعدم أخذه قسطا من الراحة في فترة الصيف".
يذكر أن الرئيس الجيبوتي جيله تولى، في 15 أيار/مايو الماضي، رئاسة البلاد لولاية خامسة، بعد فوزه في الانتخابات التي أجريت في نيسان/أبريل الماضي.
ووعد الرئيس الجيبوتي في خطاب ألقاه، بعد أداء اليمين الدستورية، بالاستمرار في تحقيق أهداف برنامجه الرئاسي، ومواصلة العمل من أجل تنمية البلاد.
وتولى جيله (73 عاما) السلطة في جيبوتي منذ عام 1999؛ وأعيد انتخابه في 9 نيسان/أبريل الماضي، لولاية جديدة مدتها خمس سنوات، في انتخابات قاطعتها المعارضة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала