سفيرة أفغانستان في واشنطن: لن نثق برئيس أمريكي مرة أخرى

© AFP 2022 / MANUEL ELIASسفيرو أفغانستان في الولايات المتحدة الأمريكية، أديلا راز
سفيرو أفغانستان في الولايات المتحدة الأمريكية، أديلا راز - سبوتنيك عربي, 1920, 04.10.2021
تابعنا عبرTelegram
قالت سفيرة أفغانستان في الولايات المتحدة، أديلا راز، إنها تعتقد أن شعبها الأفغاني لن يثق برئيس أمريكي في أي وقت، وذلك بعد أن سحب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، القوات الأمريكية المتبقية من العاصمة الأفغانية كابول، التي احتلتها حركة "طالبان" بعد ذلك.
وردا على سؤال حول ما إذا كان الأفغان "سيثقون في أي وقت برئيس أمريكي مرة أخرى" في مقابلة مع موقع "إكسيوس" على شبكة "إتش بي أو" الأمريكية، أجابت راز: "ليس قريبا على الأرجح، أنا آسفة لقول ذلك".
ولدى سؤالها عما إذا كانت تعتقد أن بايدن يهتم بمصير المرأة الأفغانية، قالت راز: "لا أعتقد ذلك، لقد قال إن الولايات المتحدة لا يمكن أن تكون شرطة العالم، لحماية النساء في أي بلد آخر".
وأعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن قرار سحب القوات من أفغانستان في نيسان/ أبريل، وسحب آخر القوات الأمريكية من البلاد بحلول نهاية شهر أغسطس/ آب الماضي.
ووصف عملية سحب القوات بأنها "نجاح غير عادي"، وسط إدانة واسعة لطريقة تعامل إدارته مع الانسحاب.
وقالت سفييرة أفغانستان في أمريكا، أديلا راز، إنها وزملاءها كانوا "متحمسين للغاية" عندما تولى بايدن منصبه في يناير/ كانون الثاني من العام الماضي.
نساء أفغانيات يطالبن بحقوقهن في ظل حكم حركة طالبان بعد السيطرة على كابول، أفغانستان، 4 سبتمبر/ أيلول 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 28.09.2021
قاضيات أفغانيات يهربن من رجال حررتهم طالبان
وأضافت أنها كانت تعتقد أن "بايدن لن يسحب القوات الأمريكية من المنطقة، أو سيحاول على الأقل إعادة التفاوض بشأن الصفقة التي أبرمها الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، مع حركة طالبان في شهر فبراير/ شباط 2020".
وتابعت أنه "أصبح من الواضح أن بايدن لم يكن ينوي حتى وضع شروط أكثر صرامة على طالبان، أعتقد أن الجميع كان يأمل في أن يضع شروطا أقوى، وهو ما لم يفعله".
وأكدت السفيرة الأفغانية أنها كانت والكثيرين من أبناء شعبها يقبلون أن القوات الأمريكية ستنسحب، لكن كان يجب أن تكون هناك شروط على حركة طالبان لكي يلتزموا بالإنجازات التي حققها المجتمع الأفغاني.
وأفاد موقع "أكسيوس" أن أديلا راز ترفض الاعتراف بحركة طالبان أو ترك منصبها كسفيرة لأفغانستان في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث عينها الرئيس الأفغاني الأسبق أشرف غني.
وأضاف الموقع على لسانها أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن رفضت مقابلتها.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала