العراق... المحكمة الاتحادية تتحدث عن عقوبة جريمة الرشوة الانتخابية

© REUTERS / Alaa Al-Marjaniأحد عناصر الشرطة العراقية يقبل العلم العراقي بعد تحرير الموصل، العراق 9 يوليو/ تموز 2017
أحد عناصر الشرطة العراقية يقبل العلم العراقي بعد تحرير الموصل، العراق 9 يوليو/ تموز 2017 - سبوتنيك عربي, 1920, 07.10.2021
تابعنا عبرTelegram
تحدثت المحكمة الاتحادية في العراق، اليوم الخميس، عن عقوبة مرتكبي جريمة الرشوة الانتخابية، في ظل اقتراب انطلاق الانتخابات التشريعية العراقية.
الانتخابات العراقية في أربيل - سبوتنيك عربي, 1920, 06.10.2021
مفوضية الانتخابات العراقية تكشف عن أكثر من 13 ألف مركز ومحطة للتصويت العام
وأضافت المحكمة أنه "رغم صعوبات إثبات جريمة الرشوة الانتخابية إلا أن هناك شبه إجماع تشريعي على تجريمها كونها تخل بحرية العملية الانتخابية".
من جانبه، قال القاضي ناصر عمران إن الرشوة الانتخابية لم تكن معروفة وذات وقع تشريعي أو اجتماعي والسبب معروف هو اقترانها بتجربة الانتخابات التي تعتبر الوسيلة الوحيدة لتولي السلطة وفقا للنظام الديمقراطي.
وأضاف عمران أن فقهاء القانون يختلفون حول توصيف الانتخاب فبعضهم يراه حقا لكل فرد في المجتمع ويترتب على ذلك تطبيق مبدأ (الاقتراع العام) ووفقا لهذا الرأي فمن حق كل فرد الإدلاء بصوته وممارسة حقه الانتخابي كما يحق له الامتناع، فيما يرى آخرون أن الانتخابات وظيفة اجتماعية، وبهذا فليس هناك حق للفرد أو الجماعة بالانتخاب.
ووصف عمران الرشوة الانتخابية بأنها واحدة من الجرائم التي تهدف إلى عرقلة العملية الديمقراطية حيث تستهدف حرية التصويت وإرادة الناخب فتؤثر على هذه الإرادة، وتوجه حرية الناخب وتمنعه من التعبير عن إرداته.
يذكر أن الانتخابات العراقية التشريعية ستجرى، غدا الجمعة، للتصويت الخاص بالقوات الأمنية، والأحد المقبل للتصويت العام، بمراقبة واسعة من الأمم المتحدة ومنظمات دولية وإقليمية أخرى بما فيها جامعة الدول العربية التي ستشارك بوفد من الخبراء في مجال الانتخابات. ويخوض الانتخابات ما يزيد على 3 آلاف مرشح موزعون على 83 دائرة انتخابية، ويتنافسون للفوز بـ 329 مقعدا في البرلمان العراقي.
 
>>يمكنك متابعة المزيد من أخبار العراق اليوم.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала