روسيا تدعو السياسيين اللبنانيين إلى ضبط النفس والعمل البناء بعد أحداث إطلاق النار

© AP Photo / Bilal Husseinقوات الجيش اللبناني تنتشر في حي الطيونة، بيروت، لبنان 14 أكتوبر 2021
قوات الجيش اللبناني تنتشر في حي الطيونة، بيروت، لبنان 14 أكتوبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 15.10.2021
تابعنا عبرTelegram
دعت وزراة الخارجية الروسية السياسيين اللبنانيين إلى ضبط النفس والعمل البنّاء بعد أحداث إطلاق النار التي حصلت يوم أمس الخميس.
وقالت الخارجية الروسية في بيان لها: "إن موسكو قلقة للغاية بشأن تنامي التوتر السياسي في لبنان. ونتوقع أن تواجه الحكومة المشكلة برئاسة نجيب ميقاتي هذا التحدي الخطير بعمل كبير وأن لاتسمح بتدهور الوضع في البلاد".
وأضاف البيان: "ندعو جميع السياسيين اللبنانيين إلى إظهار ضبط النفس والتمتع بالحكمة والعودة إلى العمل البنَاء المشترك من أجل حل القضايا الراهنة على الأجندة الوطنية على أساس الاحترام المتبادل والتوافق، وبدون تدخل خارجي".
كما وأعربت الوزارة عن تعازيها لأسر وأصدقاء الضحايا.
وأفادت وسائل إعلام لبنانية، يوم أمس الخميس، بأن حالة من التوتر سادت حي الطيونة في بيروت إثر إطلاق نار ووقوع ضحايا ومصابين، وذلك بالقرب من وقفة احتجاجية نظمها أنصار "حزب الله" وحركة "أمل" للمطالبة بكف يد المحقق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت.
من جهته، أعلن الجيش اللبناني، أن عناصره ستطلق النار على أي مسلح في حي الطيونة ومحيطه بالعاصمة اللبنانية بيروت، وقال الجيش اللبناني، في بيان له، إن "وحدات الجيش المنتشرة سوف تقوم بإطلاق النار باتجاه أي مسلح يتواجد على الطرقات وباتجاه أي شخص يقدم على إطلاق النار من أي مكان آخر وتطلب من المدنيين إخلاء الشوارع".
وكان رئيس الوزراء اللبناني، نجيب ميقاتي، دعا الجميع إلى الهدوء وعدم الانجرار وراء الفتنة لأي سبب كان، وقال، إنه "تابع مع قائد الجيش العماد جوزيف عون الإجراءات التي يتخذها الجيش لضبط الوضع في منطقة الطيونة- العدلية وتوقيف المتسببين بالاعتداء الذي أدى إلى وقوع قتلى جرحى".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала