هل تصل غازات بركان لا بالما السامة إلى مصر؟... الأرصاد تجيب

© REUTERS / Mohamed Abd El Ghanyنهر النيل في القاهرة
نهر النيل في القاهرة - سبوتنيك عربي, 1920, 23.10.2021
تابعنا عبرTelegram
أكدت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، في مصر، أنها تتابع من خلال الأقمار الصناعية واتجاهات الرياح حركة انتشار الغازات.
وأشارت الهيئة في بيان لها، أن بركان جزيرة لا بالما نشط منذ شهر و"لا يوجد أي علامات حتي الآن لتوقف هذا النشاط"، ولفتت إلى أنه خلال الأسبوع الماضي زادت حدة الزلازل الأرضية هناك وانبعاثات الرماد والغازات البركانية، والتي من ضمنها غاز ثاني أكسيد الكبريت (SO2) وهو غاز يتفاعل مع الأكسجين والرطوبة ليشكل ضباب بركاني رمادي يسمي (Vog).
وأكدت الهيئة أن الأقمار الصناعية رصدت في 18 أكتوبر/تشرين الأول الماضي أثارا خافتة مرئية من "Vog" تتدفق باتجاه أوروبا، لافتة إلى أن هذا كان بسبب التحول في اتجاه الرياح.
وأضافت الهيئة أن العلماء أكدوا أن "الغاز منتشر ومتبعثر بشكل كبير حيث يتوقع الحد الأدنى من التأثير على جودة الهواء السطحي والحد الأدني من الأمطار الحمضية علي أوروبا والمناطق المحيطة".
وطرحت الهيئة السؤال الذي شغل بال المصريين الساعات الماضية:
"هل تصل هذه الغازات إلى جمهورية مصر العربية؟"
وآجابت الهيئة، أنه "من خلال دراسة حركة الرياح القادمة من جزر الكناري حتى جمهورية مصر العربية يتضح أن مسار الهواء الناقل لـ vog بعيد تمام عن البلاد".
مشددة على أنه "لا يوجد أي اتجاه للهواء يعمل علي نقل الغاز وغير متوقع هطول أي أمطار غير الأمطار المحلية علي السواحل الغربية بفرص ضعيفة".
وبدأ بركان كومبر فيجا بالثوران في 19 سبتمبر/أيلول، في جزيرة لا بالما، الإسبانية، والتي يبلغ عدد سكانها نحو 83000، وهي واحدة من جزر الكناري في المحيط الأطلسي.
وقال المعهد الإسباني للجيولوجيا والتعدين، في بيان له الأسبوع الماضي، إن الحمم التي يقذفها بركان لا بالما تصل درجة حرارتها إلى 1240 درجة مئوية.
>> يمكنك متابعة المزيد من أخبار مصر الآن مع سبوتنيك.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала