عضو بمجلس السيادة السوداني: الانقلاب خيانة وحماقة سياسية سأقاومها حتى آخر قطرة دم

© AP Photo / Hussein Mallaرئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان
رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان - سبوتنيك عربي, 1920, 25.10.2021
تابعنا عبرTelegram
وصف عضو مدني بمجلس السيادة السوداني ما يبدو أنه انقلاب عسكري في البلاد بأنه "حماقة سياسية"، مؤكدا أنه سيقاومها حتى آخر قطرة في دمه.
وقال محمد حسن التعايشي على صفحته بموقع "فيسبوك" اليوم الاثنين: "الانقلاب على الفترة الانتقالية خيانة للشعب وللوثيقة الدستورية والانتقال السياسي".
وأضاف عضو مجلس السيادة السوداني: "هذه حماقة سياسية سوف أقاومها حتى آخر قطرة دم".
ودعا التعايشي الشعب السوداني سواء كانوا رجالا أم نساء إلى المقاومة السلمية "لأي شكل من أشكال العودة للشمولية والحكم العسكري".
وفي ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين، ضرب زلزال سياسي، السودان، ما قد يعصف بالديمقراطية الهشة التي يعيش فيها البلد الأفريقي عقب الثورة على نظام الرئيس السابق عمر البشير.
فقد أعلن مكتب رئيس الوزراء السوداني أن عبد الله حمدوك تم وضعه قيد الإقامة الجبرية، ثم تم نقله وزوجته إلى مكان مجهول.  
ونقلت وسائل إعلام أن قوة عسكرية سودانية مجهولة ألقت القبض على أربعة وزراء بالحكومة وعضو مدني في مجلس السيادة، على رأسهم المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء السوداني، فيصل محمد صالح، ووزير الصناعة السوداني، إبراهيم الشيخ، ووزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف.
ولم تعلن أي جهة أمنية سودانية حتى الآن مسؤليتها عن الاعتقالات، كما أن الجيش السوداني أو رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، لم يصدرا أي بيانات عن الحادث حتى الآن.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала