نائب ترامب يؤيد منظمة "مجاهدي خلق" لقيادة إيران ويصف زعيمتها أنها "ملهمة للعالم"

© REUTERS / JOSHUA ROBERTSنائب الرئيس الأمريكي مايك بنس
نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس - سبوتنيك عربي, 1920, 30.10.2021
تابعنا عبرTelegram
عبر مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، عن دعمه لمنظمة "مجاهدي خلق"، المعارضة الإيرانية، لقيادة إيران، واصفا زعيمتها، مريم رجوي، بأنها "إلهام للعالم".
وجاءت تصريحات بنس أثناء مشاركته في قمة إيران الحرة لعام 2021، في يوم الخميس الماضي في العاصمة الأمريكية واشنطن، وهو مؤتمر عقدته منظمة تابعة لـ"مجاهدي خلق"، بحسب موقع "بيزنس إنسايدر" الأمريكي.
المرشح الرئاسي الجمهوري دونالد ترامب لمنصب نائب الرئيس، يقبل المرشح الجمهوري حاكم ولاية إنديانا مايك بنس، بعد خطاب خلال جلسة اليوم الثالث للمؤتمر الوطني الجمهوري في كليفلاند، 20 يوليو 2016. - سبوتنيك عربي, 1920, 27.06.2021
نائب ترامب: فخور بأنني صدقت على نتائج الانتخابات الرئاسية 2020
وبعد تصريحات مايك بنس، اندلعت الهتافات في الغرفة التي عقد بها المؤتمر، وردد أفراد الجمهور عبارة "مجاهدي خلق" مرارا وتكرارا.
وتابع مايك بنس موضحا في كلمته أن
"منظمة مجاهدي خلق ملتزمة بالديمقراطية وحقوق الإنسان والحرية لكل مواطن إيراني، وتتزعمها امرأة غير عادية، هي مريم رجوي التي هي مصدر إلهام للعالم".
كما انتقد نائب الرئيس الأمريكي السابق إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن بسبب "احتضانها" لخطة العمل الشاملة المشتركة، أو الاتفاق النووي الإيراني، الذي انسحبت منه إدارة ترامب في عام 2018، ولا تزال المفاوضات بين أمريكا وإيران بشأن إحياء الاتفاق النووي متوقفة.
وطالب مايك بنس كذلك بإقالة الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، من منصبه من قبل الشعب الإيراني و"محاكمته على جرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية"، بحسب قوله.
وظلت مريم رجوي زعيمة منظمة "مجاهدي خلق" منذ اختفاء الزعيم السابق للجماعة وزوجها، مسعود الذي اختفى خلال الغزو الأمريكي للعراق في عام 2003، حيث كان مقر الجماعة سابقا.
وشطبت أمريكا منظمة "مجاهدي خلق" من قائمة الجماعات الإرهابية في عام 2012 بعد حملة ضغط، على الرغم من قتلها مواطنين أمريكيين في إيران.
وتحظر منظمة "مجاهدي خلق" أعضاءها من التفكير في الأفكار الجنسية، والمشاركة في "طقوس النقد الذاتي" وتسجيل أي أفكار من هذا القبيل في دفتر ملاحظات، وفقا لما ذكرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.
وتدفع منظمة "مجاهدي خلق" مئات الآلاف من الدولارات لشخصيات سياسية أمريكية للتحدث في مناسبات تتعلق بها، مثل حاكم ولاية بنسلفانيا السابق، إد ريندل، وعمدة نيويورك السابق، رودي جولياني، وفقا لـ"بيزنس إنسايدر".
وسبق لمسؤولين بارزين في إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن تحدثوا في مناسبات خاصة بـ"مجاهدي خلق"، بمن فيهم وزير الخارجية السابق، مايك بومبيو، ومستشار الأمن القومي السابق، جون بولتون.
ولم يرد متحدث باسم مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، على "بيزنس إنسايدر" إن كان تلقى أموالا للتحدث في قمة إيران الحرة لعام 2021، التي عقدت يوم الخميس الماضي.
يمكنكم متابعة المزيد من أخبار إيران عبر سبوتنيك
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала