8 طرق فعالة تمنح الطفل نوما هادئا

CC0 / / رضيع
رضيع - سبوتنيك عربي, 1920, 31.10.2021
تابعنا عبرTelegram
تعد مشكلة قلة النوم لدى الأطفال حديثي الولادة والصغار، من أكثر المشاكل شيوعا، وقد يعاني الطفل من صعوبة النوم أو من النهوض في الليل واستدعاء الوالدين أوبالخوف عندما يكون لوحدة فى الليل، وهذا هو القلق الناشئ عن الابتعاد عن الأم أو الوالدين وهذه الحالة طبيعية لدى الصغار.
النوم - سبوتنيك عربي, 1920, 03.09.2019
كيفية حصول الأم وأطفالها على ساعات النوم المثالية مع بداية العام الدراسي
1- الابتعاد عن وضع الطفل في السرير للنوم قبل الساعة السابعة مساءاً، فعدد ساعات نوم الأطفال لا تتجاوز 11 ساعة متواصلة.
2- محاولة تأخير موعد تناول الحليب حتى ساعات الصباح الباكر، فبعض الأطفال تعودوا على تناول وجبة الفطور باكراً، ما يجعلهم يشعرون بالجوع ويدفعهم للاستيقاظ.
3- الابتعاد عن القيلولة. فإذا كان طفلك يأخذ قيلولته الأولى بشكل مبكر، يمكنك مساعدته على النوم بشكل أطول في الصباح بدلاً من الاستيقاظ لعدة ساعات بين استيقاظه مبكراً وموعد القيلولة.
4- الالتزام بالهدوء في الصباح وخاصة عند الحاجة للخروج مبكرا، ففي ساعات الصباح الأولى يكون النوم غير عميق وأقل ضوضاء تدفع الطفل للاستيقاظ.
5- عندما يحتاج الطفل لوقت طويل حتى يتمكن من النوم ليلا، فعليك ألا توقظه باكرا، وحاول تأخير جميع مواعيد النوم في النهار، ما يجعله متعباً ويدفعه للنوم ليلاً.
6- المحاولة بأن تكون القليلولة الأخيرة لطفلك مبكرة وأن تسبق موعد النوم بأربع ساعات على الأقل.
7- عند بقاء الطفل مستيقظا لفترات طويلة في السرير ليلا، حاول وضعه في السرير قبل أن ينام بوقت قصير وإيقاظه في الوقت المعتاد، حتى لا يعوض نقص النوم في ساعات النهار.
8- إذا كان طفلك لا ينام بشكل متواصل ويستيقظ كل ساعة تقريباً، عليك تخفيض الوقت الذي يقضيه طفلك في السرير ليلاً، وجعله مقتصراً على ساعات النوم الحقيقية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала