الشرطة الجورجية تحتجز 46 شخصا من مؤيدي الرئيس السابق ساكاشفيلي

© AFP 2022 / SHAKH AIVAZOVميخائيل ساكاشفيلي
ميخائيل ساكاشفيلي - سبوتنيك عربي, 1920, 10.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الشرطة الجورجية أنها احتجزت 46 شخصا ارتكبوا ما وصفته بـ "الجرائم الإدارية" خلال مشاركتهم في مسيرات داعمة لرئيس البلاد السابق ميخائيل ساكاشفيلي.
وقالت الشرطة في بيان، حصلت عليه "سبوتنيك"، إن المحتجزين تجاوزوا الحدود القانونية المقررة لحرية التجمعات والتعبير عن الرأي، مشيرة إلى أنهم حاولوا إغلاق مداخل كيانات إدارية للدولة.
القبض على الرئيس الجورجي السابق ميخائيل ساكاشفيلي في كييف، أوكرانيا 5 ديسمبر/ كانون الثاني 2017 - سبوتنيك عربي, 1920, 10.11.2021
محامي ساكاشفيلي: السلطات الجورجية ترفض السماح للرئيس السابق بحضور محاكمته
كما شددت الشرطة على ضرورة أن يحترم المشاركون في المسيرات ما تقوم به الشرطة من عمل احترافي في التعامل مع الوضع، وألا يتجاوزوا حدود حرية التجمع والتعبير عن الرأي، وأن يتبعوا ما تطلبه الشرطة من الأمور التي تسهم في حماية النظام العام للدولة.
يذكر أن محكمة مدينة تبليسي حددت، اليوم الأربعاء، جلسة الاستماع في قضية الرئيس الجورجي السابق وزعيم المعارضة، ميخائيل ساكاشفيلي، لكن السلطات رفضت السماح له بحضور المحاكمة.
وأعلنت، الاثنين الماضي، إدارة السجون أنها نقلت ساكاشفيلي إلى مستشفى السجن لمنع تهدهور حالته الصحية بسبب الإضراب عن الطعام منذ 39 يوما.
وكان ساكاشفيلي يشغل منصب رئيس جورجيا بين عامي 2004 و2013.
وتم اعتقاله، في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، إثر عودته من المنفى في أوكرانيا، لكنه أضرب عن الطعام احتجاجا على سجنه، الذي يقول إن له دوافع سياسية.
يمكنكم متابعة المزيد عن أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала