رئيس وزراء إثيوبيا يتحدث عن الحرب ويقول "الهزيمة ليست في تاريخنا"

© REUTERS / TIKSA NEGERIرئيس وزراء إثيوبيا، آبي أحمد
رئيس وزراء إثيوبيا، آبي أحمد - سبوتنيك عربي, 1920, 11.11.2021
تابعنا عبرTelegram
قال رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، اليوم الخميس، إن الحرب التي تخوضها بلاده "حرب شائعات وليس رصاص"، في إشارة إلى الصراع الممتد منذ عام مع جبهة تحرير تيغراي.
جاءت تصريحات أحمد خلال منتدى عقد، اليوم، في مكتبه لمناقشة الأوضاع الراهنة في البلاد ضمن سلسلة لقاءات تعرف باسم "أدّيس وغ"، ويحمل المنتدى شعار "الدعوة إلى الوجود والنضال من أجل إنقاذ البلد".
مسيرة مؤيدة للحكومة للتنديد بما يقول المنظمون إنه جبهة تحرير تيغراي الشعبية وتدخل الدول الغربية في الشؤون الداخلية للبلاد، في ميدان مسكل في أديس أبابا، إثيوبيا، 7 نوفمبر 2021. - سبوتنيك عربي, 1920, 11.11.2021
إثيوبيا تعلن شروطها للتفاوض مع جبهة تيغراي
وأضاف رئيس الوزراء الإثيوبي في كلمته: "العدو لا يمتلك الأخلاقيات التي تمنعه من نشر الكذب، ويسعى في نشر دعاية كاذبة، لكن الحكومة لا مصلحة لها في نشر الأكاذيب".
وأردف بالقول: "الهزيمة ليست من تاريخنا، والهدف هو إعادة إثيوبيا إلى السلام الذي تسعى إليه. إثيوبيا دولة ذات تاريخ قديم وعريق، وتم بذل الكثير من الجهد خلال الثلاثين عاما الماضية للتفرقة بين الإخوة".
وأكد أن حكومته تعمل على مشروع "عظيم" لبناء أمة، مضيفا أنها تقدم تضحيات كبيرة حتى تتمكن البلاد من تجاوز المحن وتقديم قصة انتصارها ليستفيد منها الغير.
تشهد إثيوبيا صراعا مستعرا في شمال البلاد منذ عام، بعدما شنت أديس أبابا حملة عسكرية ضد جبهة تحرير تيغراي الحاكمة لإقليم تيغراي بدعوى تعديها على وحدات للجيش الوطني، واتسع نطاق الحرب أخيرا، ما أثار مخاوف أطراف دوليين.
أعلنت الجبهة، في الأسابيع الأخيرة، تحالفها مع فصائل سياسية وعسكرية، وقالت إنها بصدد التحرك نحو العاصمة لإسقاط الحكومة، والتي أعلنت على الفور حالة الطوارئ واستدعاء العسكريين المتقاعدين وحثت المدنيين على حمل السلاح.
طالع أخبار إثيوبيا عبر سبوتنيك
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала