بعد 10 سنوات.. أغنية "بكرا" تجدد الدعوة للوحدة والتضامن في المنطقة

© Photo / 11tmبعد مرور عشر سنوات، أغنية العرب ”بكرا“ الخيرية الشهيرة تجدد الدعوة للوحدة والتضامن والأمل بمستقبل أفضل عبر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
بعد مرور عشر سنوات، أغنية  العرب ”بكرا“ الخيرية الشهيرة تجدد الدعوة للوحدة والتضامن والأمل بمستقبل أفضل عبر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا - سبوتنيك عربي, 1920, 11.11.2021
تابعنا عبرTelegram
يحيي كل من المنتج العالمي غرامي كوينسي جونز، ورائد الأعمال الاجتماعية الإماراتي بدر جعفر، الذكرى العاشرة للأغنية العربية الشهيرة "بكرا"، في مبادرة خيرية مكرّسة لدعم القضايا الإنسانية والتنموية في المنطقة.
ويصادف اليوم الذكرى العاشرة لصدور الأغنية العربية الخيرية الشهيرة "بكرا"، التي تعاون في إنتاجها كوينسي جونز، المنتج العالمي الشهير الحائز على عدة جوائز غرامي، و بدر جعفر، رائد الأعمال الاجتماعية الإماراتي.
وأعلن جونز وجعفر في هذه المناسبة، عن مشروع إحياء لهذه المبادرة الخيرية المميزة تجديداً لرسالة الأمل التي تحملها وروح الإلهام التي تمد العالم بها. وعلى مدى الأشهر الستة القادمة، يعيد فريق "بكرا" إصدار الأغنية بالتعاون مع فنانين جدد وسط فعاليات وتجارب رقمية جديدة مميزة.
ويخصص ريع مشروع إعادة إصدار الأغنية لتمويل مبادرات ومساعدات تقدمها جملة من المنظمات الإنسانية والتنموية الرائدة، مثل اللجنة الدولية للصليب الأحمر التي توفر المعونات الإنسانية الأساسية للشعوب المتأثرة بالأزمات في الشرق الأوسط، منها إمدادات غذائية لـ1.6 مليون شخص وخدمات الرعاية الصحية لـ3.3 مليون مريض في اليمن، إضافة إلى إتاحة موارد المياه النظيفة وأدوات التعقيم لـ15 مليون فرد في سوريا، ولملايين المتضررين أو المهجرين داخلياً جراء الحروب والأزمات في العراق حسب ما نشرته صحيفة الخليج.
كما يدعم ريع المشروع أيضاً مساعي المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة التي تؤمن المعونات للمجتمعات المستضعفة والمهجرة في المنطقة.
وتتعاظم أهمية هذه المساعدات مع بلوغ مجموع الأفراد المهجرين داخلياً في العراق وليبيا وسوريا واليمن أكثر من 2.7 مليون لاجئ تقريباً وفق تقرير النداء العالمي للمفوضية 2020-2021.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала