قنصل فرنسا في الرباط يقيم "حفل تأبين" لجنود بلاده

© Sputnik . Vladimir Fedorenko / الانتقال إلى بنك الصورالرباط
الرباط - سبوتنيك عربي, 1920, 11.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أشادت قنصل فرنسا العام بالرباط السيدة ساندرين ليلونغ موتا بالجنود الذين ماتوا من أجل فرنسا في مقبرة باكس في الرباط بمناسبة الذكرى 103 لهدنة "كومبين" الأولى في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 1918.
ونشر الحساب الرسمي لسفارة فرنسا بالرباط صور ليلونغ موتا مع ما يبدو أنها جوقة مراسم عسكرية فرنسية، أمام النصب التذكاري.
وهدنة كومبين هي هدنة وقّع عليها الحلفاء والإمبراطورية الألمانية في لو فرانكبور قرب كومبيين في إقليم واز شمالي فرنسا، لإنهاء عمليات القتال البرية والبحرية والجوية خلال الحرب العالمية الأولى، ووافقت كلّ من بلغاريا والدولة العثمانية والإمبراطورية النمساوية المجرية على توقيع هدن سابقة.
وتُعرف هذه الهدنة باسم هدنة كومبين الأولى تيمنًا بالمكان الذي جرى فيه توقيع الهدنة على يد الجنرال الفرنسي فرديناند فوش في تمام الساعة الـ 5 و45 دقيقة صباحًا، وسرى مفعولها في تمام الساعة الـ 11 صباحاً بتوقيت باريس في الحادي عشر من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني عام 1918، فأدت إلى انتصار الحلفاء وهزيمة ألمانيا، لكن الأخيرة لم تعلن استسلامها رسميًا.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала