إثيوبيا تستنكر عقوبات الولايات المتحدة ضد إريتريا وتقول إن حكومة الأخيرة تحارب "الإرهاب"

© REUTERS / TIKSA NEGERIمسيرة مؤيدة للحكومة للتنديد بما يقول المنظمون إنه جبهة تحرير تيغراي الشعبية وتدخل الدول الغربية في الشؤون الداخلية للبلاد، في ميدان مسكل في أديس أبابا، إثيوبيا، 7 نوفمبر 2021.
مسيرة مؤيدة للحكومة للتنديد بما يقول المنظمون إنه جبهة تحرير تيغراي الشعبية وتدخل الدول الغربية في الشؤون الداخلية للبلاد، في ميدان مسكل في أديس أبابا، إثيوبيا، 7 نوفمبر 2021. - سبوتنيك عربي, 1920, 13.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أدانت الحكومة الإثيوبية العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على إريتريا، وقالت إن سبب وجود القوات الإريترية في أراضيها هو الدفاع عن مصالحها ضد "الجماعات الإرهابية" الموجودة في إثيوبيا.
وقال بيان للخارجية الإثيوبية، اليوم السبت: "تستنكر حكومة جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية إعلان الولايات المتحدة في 12 نوفمبر 2021، فرض عقوبات على دولة إريتريا".
وأضاف البيان إن "من الحقوق السيادية للحكومة الإريترية أن تتصدى لخطر وشيك يهدد سلامتها الإقليمية وأمنها"، وأضاف البيان أن "الحكومة الإثيوبية لم تقدم أي شكاوى إلى المجتمع الدولي بشأن الوجود الأولي للقوات الإريترية على أراضيها للدفاع عن سلامتها الإقليمية".
وناشدت الخارجية الإثيوبية حكومة الولايات المتحدة إلغاء قرارها بفرض عقوبات على دولة إريتريا "واتخاذ إجراءات ضد السبب الجذري الحقيقي للتحديات الحالية في إثيوبيا والمتمثل في الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала