العراق يحتفل بيوم تأسيس بغداد "مدينة العلم وعاصمة الثقافة"

© AP Photo / Hadi Mizbanالمنطقة الخضراء في بغداد
المنطقة الخضراء في بغداد - سبوتنيك عربي, 1920, 15.11.2021
تابعنا عبرTelegram
يحتفل العراقيون في الـ 15 من نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام بعيد المدينة، وهو تاريخ تأسيس العاصمة بغداد.
وأصبحت المدينة التي أسسها الخليفة العباسي، أبي جعفر المنصور، قبل نحو 1259 عاماً، عاصمة الخلافة العباسية، والتي استغرق بناؤها 4 سنوات. ويعود التأسيس الحقيقي للمدينة، بحسب دائرة المعارف البريطانية، إلى عام 762 ميلادي، وعندما اختار الخليفة الثاني للدولة العباسية، أبو جعفر المنصور، بناء عاصمته في منطقة تقع بين الكاظمية والكرخ الحالية وتحتله قرية تسمى بغداد، فكانت "مدينة السلام" التي بنيت داخل أسوار دائرية وسميت حينها بـ "المدينة المستديرة".
وكانت مدينة بغداد قد شهدت عصرا ذهبيا في المجال الفكري والاقتصادي خلال القرنين الثامن وأوائل القرن التاسع تحت حكم المهدي وخليفته هارون الرشيد، بحسب موقع "بي بي سي". وجدير بالذكر أن قصص ألف ليلة وليلة تشهد على أمجاد هذه المدينة، والتي صنفت كأغنى مدينة في العالم، حيث كانت مقصداً حيوياً للسفن القادمة من الصين والهند وشرق أفريقيا.
وأشارت صحيفة "المواطن" الإلكترونية، إلى أن مدينة بغداد كانت قد شكلت أعجوبة معمارية كما سميت بينبوع العلماء، ويعد الخوارزمي والرازي و الجاحظ وأبو النواس من أهم شخصياتها العلمية والأدبية، التي عرفها العالم أجمع. إضافة إلى أنها كما جسدت قوة عسكرية وسياسية في ذلك العصر.
وأبرز ما تميزت به مدينة بغداد موقعها المجاور لنهر دجلة وطبيعتها الغنية بالينابيع وكثرة الغزلان وزراعة الزعفران والبذور، وفقاً لموقع العربي الجديد.
وعلى الرغم من الغزوات والحروب الأهلية التي شهدتها المدينة والتي أدت في كثير من الأحيان إلى دمار أجزاء كبيرة منها، استعادت هذه المدينة عافيتها بداية القرن العشرين، لكن الصراع على بغداد استمر عبر التاريخ، وكان آخرها حرب 2003.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала