تغريم فريق قناة "آر تي فرنسا" الموقوف في بولندا

© Sputnik . Mikhail Voskresenskiyقناة آر تي
قناة آر تي - سبوتنيك عربي, 1920, 16.11.2021
تابعنا عبرTelegram
أفادت قناة "آر تي" الناطقة بالفرنسية (RT France) أنه تم تغريم فريقها الموقوف على الحدود البولندية البيلاروسية بمبلغ 300 دولار أمريكي لكل منهما.
وكشف متحدث باسم الشرطة في محافظة بودلاسكي البولندية، أمس الاثنين، لوكالة "سبوتنيك" عن نقل مراسل "آر تي فرنسا" ديفيد خليفة والمصور جوردي ديموري، إلى محكمة مدينة سوكولكا.
وقال متحدث باسم الشرطة إنهما "أحيلا إلى محكمة ستبتّ في قضيتهما". في وقت سابق، أعربت رئيسة تحرير "آر تي فرنسا"، كسينيا فيدوروفا، عن أملها في ألاّ يكون احتجاز طاقم التصوير مرتبطا بحقيقة أنهما يعملان لصالح "آر تي".
وأكدت فيودوروفا على استئناف الاتصال مع مراسل القناة دافيد خليفة والمصور جوردي ديموري، بعد ساعات من توقيفهما من قبل الشرطة البولندية.
وكتبت فيودوروفا على "تلغرام"، أن الصحفيين الذين اتصلا بالقناة بعد استجواب دام ساعات عديدة، كشفا أن القضاء البولندي أصدر في حقهما حكما بدفع غرامة مالية، وأنه لم يتم إعادة جوازي سفرهما إليهما.
وأفاد متحدث باسم الشرطة البولندية، في وقت سابق، أن مراسل "RT France" ومصورها جرى اقتيادهما إلى محكمة ستنظر في قضية الفريق الصحفي بعد توقيفه بزعم وجوده في منطقة الطوارئ على الحدود مع بيلاروس.
ويتجمّع آلاف المهاجرين من بلدان الشرق الأوسط وأفريقيا، على الحدود البيلاروسية البولندية، في الأسابيع الأخيرة، وذلك بهدف الوصول إلى دول الاتحاد الأوروبي، عبر الأراضي البولندية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала