الأمير تشارلز يقوم بجولة في "أم قيس"

© REUTERS / HANNAH MCKAYولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز
ولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز - سبوتنيك عربي, 1920, 17.11.2021
تابعنا عبرTelegram
استمتع الأمير تشارلز وزوجته كاميليا بجولة في بلدة أم قيس الأثرية حيث استمتعا بإطلالة وادي الأردن وبحيرة طبريا.
ووصف أمير ويلز مؤتمر المناخ بأنه "مذهل"، وقال: "إن مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ حقق الكثير من النجاح"، أثناء سيره على خطى طريق سلكه المسيح في الأردن حسب موقع "إيفنينغ ستاندارد".
وجاءت تعليقاته أثناء قيامه بجولة سيرًا على الأقدام، مع زوجته كاميليا دوقة كورنوال في بلدة أم قيس، موقع مدينة غادارا القديمة التي يعود تاريخها إلى القرن الثالث قبل الميلاد.
​وتعتبر المدينة من المعالم السياحية الرئيسية للأردن ويقال إنها المكان الذي نفذ فيه يسوع "معجزة الخنازير الجادرية"، حيث خلص رجل "يتلبسه الشيطان" بإلقاء الشياطين التي تلبسته في الخنازير، وفقًا لرواية الرسول مرقس.
وانضمت إليهم الأميرة الأردنية دانا فراس، المدافعة العالمية عن حماية التراث، والتي سألت الأمير بشأن القمة المناخية، والتي يعتقد بعض المعلقين أنها لم تذهب بعيدًا في محاولة معالجة ارتفاع درجات الحرارة العالمية.
​وألقى الأمير إحدى الكلمات الافتتاحية في القمة البيئية التي عقدت في وقت سابق في نوفمبر/ تشرين الثاني، وحث قادة العالم على اتخاذ إجراءات لتجنب أسوأ آثار ارتفاع درجات الحرارة العالمية.
وأثناء جولتهما سيرًا على الأقدام، وقف الزوجان لالتقاط صورة في أم قيس مع شارعها المليء بالأعمدة المثير للإعجاب في الخلفية وشاهدا أيضًا شرفة المستوطنة المقببة الباقية وأطلال مسرحين.
​وسلطت الأميرة دانا الضوء على التاريخ اليوناني والروماني والبيزنطي والإسلامي المبكر للموقع، وخلال الزيارة قام تشارلز بزرع شجرة ترمز إلى الشراكة البريطانية الأردنية واحتفالاً بالذكرى المئوية للمملكة الأردنية الهاشمية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала