ستولتنبرغ: روسيا تزيد من وجودها العسكري على الحدود مع أوكرانيا ونشاطها الجوي فوق البلطيق

© Sputnik . Alexey Vitvitsky / الانتقال إلى بنك الصورينس ستولتنبرغ، أمين عام الناتو
ينس ستولتنبرغ، أمين عام الناتو - سبوتنيك عربي, 1920, 19.11.2021
تابعنا عبرTelegram
قال الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، إن روسيا تزيد من وجودها العسكري على الحدود مع أوكرانيا وتزيد من نشاطها في المجال الجوي لدول البلطيق.
ففي مقابلة مع صحيفة "كورييري ديلا سيرا" الإيطالية قال ستولتنبرغ "نرى هيكلا عسكريا روسيا مهما، يتم تجديده تدريجيا بوحدات قتالية ووحدات محمولة جوا وقدرات متنوعة للغاية. ولا أتكهن بنوايا روسيا، لكنني أعلم على وجه اليقين أن روسيا لديها القدرة على استخدام القوة العسكرية ضد جيرانها وقد أظهر ذلك".
هذا ونفت روسيا مرارا الاتهامات من قبل الغرب وأوكرانيا بارتكاب "أعمال عدوانية"، قائلة إنها لا تهدد أحدا ولا تنوي مهاجمة أحد، وأنهم يستخدمون تصريحاتهم حول "العدوان الروسي" كذريعة لنشر المزيد من معدات الناتو العسكرية بالقرب من الحدود الروسية.
وقال الأمين العام للحلف، الذي شارك في منتدى الناتو والصناعة السنوي في روما في اليوم السابق، "إننا نشهد أيضا زيادة في نشاط روسيا في المجال الجوي لبحر البلطيق".
وصرحت وزارة الدفاع في روسيا مرارا وتكرارا أن جميع رحلات طائرات القوات الجوية الروسية تتم وفقا للقواعد الدولية لاستخدام المجال الجوي.
وقال ستولتنبرغ إن الناتو يجمع ويدرس المعلومات ويقدم لأوكرانيا "الدعم العملي والسياسي" في تدريب وتجهيز وحداتها. وشدد رئيس الحلف على أن التحالف اتخذ "ردودا ثقيلة على الأعمال العدوانية لروسيا"، ووضع الكتائب في حالة تأهب قصوى في دول البلطيق وبولندا وزيادة تواجدها في رومانيا والبحر الأسود. وقال إن عملية "التعزيز الأكثر طموحا للأمن الجماعي في الجزء الشرقي من الحلف" بدأت مع "الضم غير القانوني لشبه جزيرة القرم".
وقال ستولتنبرغ: "هذه ردود دفاعية وشفافة، لكنها تظهر تصميم الناتو على حماية الحلفاء".
أصبحت شبه جزيرة القرم في عام 2014 منطقة روسية بعد استفتاء. على الرغم من أن الغرب لا يعترف بالوضع الجديد لشبه الجزيرة، إلا أن السلطات الروسية قالت إن قضية القرم "مغلقة تمامًا".
وسبق أن أشارت الخارجية الروسية إلى أن تصريحات الغرب حول "العدوان الروسي" وإتاحة الفرصة لمساعدة كييف في الدفاع عن نفسها ضده، سخيفة وخطيرة في نفس الوقت.
نفت روسيا مرارا وتكرارا تقارير عدد من وسائل الإعلام الغربية عن قيام روسيا بسحب قواتها إلى الحدود مع أوكرانيا. وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد وصف في وقت سابق تصريحات بأن روسيا تستعد لغزو أوكرانيا بالمقلقة. وأشار الكرملين إلى أن روسيا تنقل قواتها داخل أراضيها ووفقًا لتقديرها الخاص، وإن هذا لا يهدد أحداً ولا ينبغي أن يزعج أحداً.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала